دعوى قديمة ( خليل حاوي )



  • ضجَّةُ "الطَّاحونَةِ الحمرا"

  • ضباب التبْغ والخَمْرةِ, والحمَّى اللئيمَهْ

  • غُصَّتي الحَرَّى لِفَخْذٍ وجَريمَهْ,

  • وارتخاءُ الشفة السُّفلى على الشَهْوةِ

  • والرعبُ متى شدَّت يدي "نينا" الشهيَّهْ.

  • وأنا ثوب بلا ظلٍّ, بلا ضوءٍ

  • سوى البَسْمَةِ في عَينيَّ

  • تستَعْطي التَحِيَّهْ

  • ضعف أعصابي, ارْتِفاع الضغطِ

  • والحمَّى اللَّئيمَهْ,

  • غُصَّتي الحَرَّى على مُرضِعَة الأمس الرحيمَهْ,

  • حضنُها كَهْفٌ من الصفْصافِ

  • رَيَّانُ الظِلالْ:

  • "إن لَفْحَ الشمسِ يُحفي"

  • "الجفْنَ وَالحاجِبَ في جرد الجبال".

  • زندُها التفَّ على أَعْناقِنا

  • سمَّرنا في حنوة الظلٍّ, مُحال..

  • ضحك أَطفالٍ, سريرٌ دافىءٌ, حلمٌ,

  • حكاياتٌ بجَنْبِ النار, أَعيادٌ, وليمَهْ

  • ما جرى بَعدَ الوَليمَهْ

  • للرياحينِ الصغارْ?

  • أتُرى تَهْويمَ بعد الظهر هوَّمْنا

  • أفقْنا سربَ غربانٍ كبارْ

  • في بَقايا شَعْرِنا يُزهرُ وهْجُ الثَلْجِ

  • أدغالاً على الصَحراءِ تلتفُّ إطارْ

  • حلوةُ الحَيِّ

  • تُرى مَن مطَّ ثديَيْها إِلى البَطنِ

  • وألوى أنفَها مِنقارَ بُومهْ?

  • كيف لا يدوي ويحْتَجُّ الصَّدى

  • يدوي جريمَهْ??

  • إنَّها دَعوى قديمَهْ

  • عفَّنتْ في سلَّة للمُهْمَلاتْ

  • ما لها قاعٌ, وفيها ماردٌ

  • يبْتَلِعُ الحقّ المواتْ

  • رحمَةً كانت على الأمِّ الرحيمَهْ

  • عَمِيتْ, وانْطَفأتْ بعد الوَليمَهْ

  • ضعفُ أعصابي, ارتفاع الضغطِ

  • والحمَّي اللئِيمَهْ


أعمال أخرى خليل حاوي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x