انظر في المرآة ( محمد زيدان )



  • (.. إلى طيفه ، أحبّه ، حتى انتهائي قتيلاً في الرماد.. ووَحده ، إليه ، أعشقه حدّ تلاشي عنفوان الطين في شهقة دمي المفجوع بحزني عليه.. أبي..)

  • ـــــ

  • أُسمّيكَ الوطن

  • وأرسمُكَ على جناحَي طائرٍ كبير

  • يجوبُ المدار

  • ويُعلنُكَ سيداً أبدياً لمواطن الشمس

  • ..

  • أُسمّيكَ العشق

  • وأشلحُ من البروقِ شعاعَها

  • ومن النجومِ متكأً لأصابعي

  • أغزلُ لعينيكَ مرايا

  • ولجفنيكَ مدىً آخرَ للبوح

  • ..

  • أُسمّيكَ المطر

  • وأنثرُ دميَ في الجداولِ والحقول

  • ليُعادَ خلقيَ على مرأى السنابل

  • وأكونَ للسماءِ - كما تشتهي - طفلَها

  • في الأرض

  • ..

  • أُسمّيكَ الحُلُم

  • وأقترحُكَ صحواً في أعينِ الآخرين

  • فأغفوَ حين نشوتِهم بالحضور

  • وأرصدُ وجهَكَ بعيداً في الغياب

  • ..

  • أُسمّيكَ الشعر

  • وأكتبُكَ في تفاصيل الظلِّ ونبرة العتمات

  • كي يشتهيكَ القمر

  • و يحلُمَ بطيفِكَ المشرّدونَ واليتامى

  • ..

  • أُسمّيكَ المنفى

  • وأكفرُ بغيرِكَ وطناً لشفتيَّ

  • أعتنقُ مِلّةَ من عبروا إليكَ

  • وأموتُ شهيداً على سدّةِ بابِك

  • ..

  • أُسمّيكَ أبي

  • وأصوغُ لمجدِكَ كلَّ الحكايا

  • ليُزهِرَ وجهُ أميَ في الندى

  • وتحسدَ النجماتُ أختي لطلّتِها


أعمال أخرى محمد زيدان



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x