ما كنتُ أحْسَبُ بعدَ موتَك يا أبي ( أبو القاسم الشابي )



  • ما كنتُ أحْسَبُ بعدَ موتَك يا أبي

  • ومشاعري عمياء بأحزانِ-

  • أني سأظمأُ للحياة ِ، وأحتسي

  • مِنْ نهْرها المتوهِّجِ النّشوانِ

  • وأعودُ للدُّنيا بقلبٍ خَافقٍ

  • للحبِّ، والأفراحِ، والألحانِ

  • ولكلِّ ما في الكونِ من صُوَرِ المنى

  • وغرائبِ الأهُواء والأشجانِ

  • حتى تحرّكتِ السّنون، وأقبلتْ

  • فتنُ الحياة ِ بسِحرِها الفنَّانِ

  • فإذا أنا ما زلتُ طفِْلاً، مُولَعاً

  • بتعقُّبِ الأضواءِ والألوانِ

  • وإذا التشأوُمُ بالحياة ِ ورفضُها

  • ضرْبٌ من الُبهتانِ والهذيانِ

  • إنَّ ابنَ آدمَ في قرارة ِ نفسِهِ

  • عبدُ الحياة ِ الصَّادقُ الإيمانَ


أعمال أخرى أبو القاسم الشابي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x