كان قلبِيَ فجرٌ، ونجومْ، ( أبو القاسم الشابي )



  • كان قلبِيَ فجرٌ، ونجومْ،

  • وبحارٌ، لا تُغَشّيها الغيومْ

  • وأناشيدٌ، وأطيارٌ تَحُومْ

  • وَرَبيعٌ، مُشْرِقٌ، حُلْوٌ، جَميلْ

  • كانَ في قلبي صباحٌ، وإياهْ،

  • وابتِسَامَاتٌ ولكنْ... واأسَاهْ!

  • آه! ما أهولَ إعْصَارَ الحياة ْ!

  • آه! ما أشقى قُلُوبَ النّاسِ! آه!

  • كان في قلبيَ فجرٌ، ونجومْ،

  • فإذا الكلُّ ظلامٌ، وسديمْ..،

  • كان في قلبيَ فجرٌ، ونجومْ

  • يا بني أمِّي! تُرى أينَ الصّباحْ؟

  • قد تقضَّى العُمْرُ، والفجْرُ بعيدْ

  • وَطَغى الوادي بِمَشْبُوبِ النواحْ

  • وانقَضَتْ أنشودة ُ الفَصْل السَّعيدْ

  • أين نايي؟ هل ترامتْه الرياحْ؟

  • أين غابي؟ أين محرابُ السُّجُودْ..؟

  • خبِّروا قلبي. فما أقسى الجراحْ!

  • كيف طارتْ نشوة ُ العيشِ الحَميدْ!

  • يا بني أمِّي! تُرى أين الصَّباح؟

  • أوراءَ البحر؟ أم خلفَ الوُجود؟

  • يا بني أمي؟ ترى أينَ الصباح؟

  • ليت شعري! هل سَتُسَلِيني الغَداة ْ

  • وتعزِّيني عن الأمسِ الفَقِيدْ

  • وتُريني أن أفراحَ الحياة

  • زُمَرٌ تمضي، وأفواجٌ تعود

  • فإذا قلبي صياح، وإيّاه..،

  • وإذا أحلاميَ الأولى وَرُودْ..،

  • وإذا الشُّحْرورُ حُلْوُ النَّغماتْ..،

  • وإذا الغَابُ ضِيَاءٌ وَنَشِيدْ..؟

  • أم ستنساني، وتُبْقيني وحيد؟

  • ليتَ شِعْري! هل تُعَزِّيني الغَدَاة ْ؟


أعمال أخرى أبو القاسم الشابي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x