والضَّجَرْ ( أبو القاسم الشابي )



  • والضَّجَرْ

  • أيُّ طَيْر

  • لَيْتَ شِعْري!

  • يَسْمَعُ الأَحْزَانَ تَبْكِي

  • وذا جنونٌ ، لعمري، كلهُ جزعٌ

  • حَاكُوا لَكُمْ ثَوْبَ عِزٍّ

  • فَأَرى صَوْتي فَرِيدْ!

  • يهيجُ فيها غبارا

  • تبقي الأديبَ حمارا

  • قد كبلَ القدرُ الضاري فرائسهْ

  • فما استطاعوا له دفعاً، ولا حزروا

  • لا يعرفُ المرءُ منها

  • ليلاً رأى أمْ نهارا

  • يخالُ كلَّ خيالٍ

  • ـنوى قلى ً، وصغارا

  • لبستم الجهلَ ثوباً

  • تخذتموهُ شعارا

  • كَالكَسِيرْ؟

  • قطنتمُ الجهلَ دارا ؟

  • لَسْتُ أدري

  • خلعتموهُ احتقارا

  • يا ليتَ قومي أصاخوا

  • لما أقولُ جهارا

  • وَأَعْقَبَتْهُمْ خُمَارا

  • كالموتِ، لكنْ إليها الوردُ والصدرُ

  • يا شعرُ! أسمعتَ لكنْ

  • فلا تبالِ إذا ما

  • أعطوا نداكَ ازورارا


أعمال أخرى أبو القاسم الشابي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x