نحنُ نمشي، وحولنا هاته الأكـ ( أبو القاسم الشابي )



  • نحنُ نمشي، وحولنا هاته الأكـ

  • ـوانُ تمشي ...، لكنْ لأية ِ غايهْ ؟

  • هاته، يا فؤادُ إنَّا غَريبا

  • هاتهِ فالظلام حولي كثيفٌ

  • بين الخرائبِ يُمسِي

  • أنتَ جبلتَ بين جنبيّ قلباً

  • سرمديّ الشعورِ والإنتباهِ

  • ويرى الأعشابَ وقدْ سمقتْ

  • بينَ الأشجارِ تشاهدهُ

  • ويرى الأعشابَ وقدْ سمقتْ

  • بينَ الأشجارِ تشاهدهُ

  • ويرى الأعشابَ وقدْ سمقتْ

  • بينَ الأشجارِ تشاهدهُ

  • ثمَّ لما حصدتُ لمْ أجنِ إلا

  • الشوكَ ، ما ترى فعلتُ ؟ إلهي !

  • ثمَّ لما حصدتُ لمْ أجنِ إلا

  • الشوكَ ، ما ترى فعلتُ ؟ إلهي !

  • ثمَّ لما حصدتُ لمْ أجنِ إلا

  • الشوكَ ، ما ترى فعلتُ ؟ إلهي !

  • يا إله الوجود ! ما لكَ لا ترثي

  • لحزنِ المعذبِ الأواه ؟

  • يا إله الوجود ! ما لكَ لا ترثي

  • لحزنِ المعذبِ الأواه ؟

  • ثمَّ لما حصدتُ لمْ أجنِ إلا

  • الشوكَ ، ما ترى فعلتُ ؟ إلهي !

  • يا إله الوجود ! ما لكَ لا ترثي

  • لحزنِ المعذبِ الأواه ؟

  • جفَّ سحرُ الحياة ِ، يا قلبيَ البا

  • إنَّ الدُّهورَ البَواكي

  • يرددهُ حزننا في سكونٍ

  • على قبرنا، الصامتِ المطمئنْ

  • وزرعتُ الأحلامَ في قلبيَ الدا

  • مي، ولا أستطيعُ حتّى بكاها؟

  • ثمَّ لما حصدتُ لمْ أجنِ إلا

  • الشوكَ ، ما ترى فعلتُ ؟ إلهي !

  • مَ واليأسَ، والأسى ، حيثُ شِينا

  • ـهم، ويرنو لهم بعطفٍ إلهي


أعمال أخرى أبو القاسم الشابي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x