سائق العيس ( محمد سعيد الحبوبي )



  • سائقَ العيس هَلْ تُريح الرِكابا

  • حيثُ رَبعي أُمَيمَة و رَبابا

  • فلتلك الرسوم تحكي خطوطاً

  • ولتلك الديار تحكي الكِتابا

  • علَّنا ان نبِلٌ حَرٌ غليل

  • زادَ بالبَينِ حُرقةً وألتهابا

  • حيثُ تغدو مدامعي كقطارٍ

  • وجفوني تروح تحكي السحابا

  • سائلا ً والمجيب سائل دمعي

  • هل ترى ويك سائل قد اجابا

  • مَن عذيري من العذول سحيرا

  • اذ رأى الدمع ليس يفنى إنصِبابا

  • كيفَ أصغي لِعاذلٍ لَستُ أدري

  • خطأً قال في الهوى أمْ صوابا

  • ليس يرجو بذاك قرب حبيب

  • كيف ترجو من الحبيب إقتِرابا

  • سلبَ القلب طرفه إذ رَماني

  • سهم عشقٍ مسدداً فأصابا

  • لا تلوماه سالباً ولتلوما

  • اظلعي حيث أمكنَتهُ إستلابا

  • قد اصيب الفؤاد بالعشق لَّما

  • خفت للعين اذ رنت أن تُصابا

  • اين تلك القباب من ارض نجدٍ

  • أترى البين حلّ تلك القبابا

  • لك في الحيّ نظرة لمهاتٍ

  • راهب الدير لو رآها تصابى

  • لو رأى الغصن قدَّها ما تثنٌى

  • حين تهتزّ نشوة وشبابا


أعمال أخرى محمد سعيد الحبوبي



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x