تبسٌم كالبرق ( محمد سعيد الحبوبي )



  • تبسَّم كالبرق لمَّا آئتلق

  • رشاً خاتَل القلب حتى آعتلقْ

  • ولاحَ لنا مرسلاً شِعره

  • فكانَ الضياء وكان الغسَقْ

  • كأنَّ سنا نوره صارِمُ

  • اصيب الصباحُ به ِ فآنفَلَقْ

  • فما حاكَ من شعره مطرفاً

  • من الليل ِ الاّ وفيه إنخَرَق

  • بدى والثريَّا بأفق السما

  • كعنقود فاكهة في طَبق

  • فأخجل بدر السما وجههُ

  • فذا الطلّ راشح ذاكَ العَرق

  • وجنَّ سهيل الى وجنتَيه

  • فها هو في الافق ِ رهن القلق

  • يجورُ النطّاق على خصرهِ

  • فها هو منذعر المنتطَق

  • بخَدٌيهِ وردُ زها زهرَهُ

  • لِما قد سقَته القلوب العلق

  • أقام به خالّه حارساً

  • يذود عن الزهر سحر الحدق

  • فصُنه بنهديك هب إنٌهُ

  • صَلا نار خدّيك حتى احترق

  • فقد ماج ماء الصبا فيهما

  • ألم تخشَ ان يعتريه الغَرقْ

  • رشاً خامر السكر إخلاقَهُ

  • فبات يُرى فيه مثل النَزقْ

  • ثناياهُ والواو من صِدغِه

  • هما علَّمانيَ عطف النسَق

  • فبتُ ّ ومن ريقهِ خمرتي

  • ولم أحتسي كاس ساق ٍ رَهَق

  • ولم اسأم ِ الراح لكنّني

  • تركتُ الرقيق َ بأخذ الأرقّ

  • سقى بقعة الكرخ من ملعبٍ

  • ملث القطار مُديم الغَدَق

  • سكوب يحاكي بتسكابِه

  • غُروب السواقي اذ ما اندفق

  • فلي عندها لا درتْ عُذ ّلي

  • فتاة ٌ تضيء ضياء الفلق

  • على انها لم تنلني سِوى

  • شهيّ المقّبل والمُعتنَق

  • وكنّا رضيعي لبان الهوى

  • لنا كلُ ّ ما راق منه ورَق

  • ومذ جاء حق الحجى بالمشيب

  • وكان الصبا باطلاً قد زهق

  • لَوتْ جيدَها والهوى عاكِف

  • وذلك باق ٍ بقاء الرَمَق

  • ومذ فلق الشَّيب قد حفّ بي

  • تلَتْ قُل اعوذ بربّ الفلق


أعمال أخرى محمد سعيد الحبوبي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x