القصيدة الأخيرة ( حميد العقابي )



  • إلى كافافي مرةً أخرى

  • حينما عادَ الصبيُّ أومينيس

  • شاكياً :

  • " آهٍ .. كم هو عالٍ سلّمُ الشعر "

  • نصحهُ ثيوكريتس :

  • " ضعْ كلمةً

  • فوقَ كلمةٍ

  • فوقَ كلمةٍ

  • ثم أعرجْ حيثُ يقيمُ الشعر "

  • في اليوم الأول

  • جاء أومينيسُ يحملُ ورقةً كَتَبَ عليها :

  • " وطن

  • وطن

  • وطن "

  • ابتسمَ ثيوكريتس إشفاقاً

  • والصبيُّ الذي أدركَ المغزى

  • عادَ في اليومِ الثاني يحملُ ورقةً كَتَبَ عليها :

  • " أنا

  • أنا

  • أنا "

  • ضحكَ الحكيمُ ساخراً من الـ ( انا ) الغضروف

  • عندها لم يعدِ الصبي

  • حتى وجدوهُ يغطُّ في موتهِ

  • وعلى صفحةِ دفترهِ الأولى كُتِبَ :

  • " صمت

  • صمت

  • صمت "


أعمال أخرى حميد العقابي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x