صور ( محمد حبيبي )



  • 1ـ مودّعه

  • إلى/ أحمد

  • وهْيَ تهفُّ ذباباً

  • تحلَّقَ إبريقَ شايٍ حنون ،

  • وهْيَ تنفخُ لهفتها ،

  • وهْيَ تبرِّدُ رشفَتَه بفناجينَ مرْبوشةٍ ،

  • وهْيَ توغلُ وسْطَ حقيبتهِ رزْمةَ

  • العشراتْ ، مدْلوكةً عنبراً ،

  • وهْيَ تنتِفُها بين … ملتَطِمَيْنِ بحرْقَتِها ،

  • وهْيَ تُدَفِّي ارتعاشَ ملابسهِ

  • ببخور أصابعها

  • وهْيَ تشتمّ علاقةً فارغهْ

  • وهْيَ تربِطُ أحشاءَها

  • وتلُفُّ بـ"خُنَّتِـ"ـها وَجْنَةً

  • ثلَّمَتْها المساريبْ ،

  • وهْوَ ينسلُّ من حضْنِها

  • وهْيَ ترفو اصطفاقةَ نَعْلَيْه

  • " ودَّعْتَ بَكْ ربي "

  • 2ـ علي حبيبي

  • تزهرُ الدارُ

  • وحْشَتَها

  • كلُّ ركنٍ

  • يطقْطِقُ

  • فيه حنينٌ

  • لأنفاسهم تترنَّحُ

  • فوق البلاطْ

  • علَّقوا ضجَّةً

  • بالجدارِ

  • تلوِّحُ من غبرةٍ

  • في المرايا

  • عيونٌ مسمَّرةٌ

  • ذي المشاجبُ ،فارغةً،

  • صندلٌ بالخِزَاناتِ

  • يهجرُ أخشابَها

  • حوضُ الزهورِ

  • يرَاوغُ نتفَ

  • مواضِعِ قُبْلاتِهمْ

  • مُبَخَّرَةٌ ،بجراحاتها،

  • ما يزالُ يجُسُّ

  • الشراشفَ غيمُ أصابِعِها

  • في السريرِ وحيداَ ،ينامُ،

  • يلمُّ مواجِعَهُ :

  • : لن أشاجرَهمْ ثانياً

  • لو همُ ...

  • بل

  • أصبُّ

  • عيوني

  • نشاءَ

  • "مرازيبهم"

  • .


أعمال أخرى محمد حبيبي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x