ليالي المنفى ( محيي الدين فارس )



  • كنا نحدق في فراغات الزمان

  • وتأكل الصحراء أوجهنا

  • وتذرونا الرمال.. على الرمال

  • نجري.. ونقتحم اللظى. ونموت في المنفى

  • .. تبعثرنا الجبال.. على الجبال

  • تتقيأ الدنيا أَظِلّتَنا..

  • فنركض في مناكبها.. هياكل..

  • ترتقي جبل الهموم.. بلا ظلال

  • ونخيلنا ما لقَّحته الريح.

  • ما ألقت جدائله على كتف الجزيره

  • والنهر مسلول الجوانح. ما به شبق.. ولا زبد

  • فقد نسيت أواذيه ترانيم (الدميره)

  • تخبو مصابيح الخيام

  • تموت ثرثرة النهيرات الصغيره

  • قابيل ثانيةً يحاول قتل هابيل

  • فتنتفض القبيلة والعشيره

  • والنمل يخرج من مغارات الجبال مهاجراً

  • يعلو.. ويهبط في النتوءات الخطيره

  • وحدي.. أصد الليل

  • يُفلت من يدي, ويطل منه الوحش

  • تزحمني, الأعاصير. المغيره

  • قابيل ما هشَّت لك الأبوابُ

  • ما ضحكت لمقدمك المماشي

  • والممراتُ المضيئه

  • بيني.. وبينك عالم الظلمات

  • سبعة أبحر سود ودورات الفصولْ

  • هدأت طبول الغاب لكنْ في دمي صخب الطبولْ

  • غاصت عيوني في مغارات الضباب

  • تغربل الدنيا, وترصد في البعيد مصادم الأشياء..

  • عند مخاضها.. ومغارب الأضواء في ثبج الأصيل

  • قابيل ثانية يحاول قتل هابيلٍ..

  • وقد غنى له الشعراء في عرس الضحايا

  • أشعل حرائقك اللعينةَ

  • فالرياح تمد ألسُنها

  • تسافر باللظى المجنون

  • تلتهم الضحايا

  • صدئت هنا الكلمات..

  • زَيْفٌ أيها الشعراء أضرحةُ العبارات الخُواء

  • السيل جاء

  • الموت جاء

  • هدرت مواويل البحار الهُوج

  • تقتلع النبات الرخو.. تلتهم الغثاء

  • يا أيها الموتى زجاج الموت أعينكم

  • ترى شبح الفناء

  • فتحتفي بالقادمين على توابيت الدماء


أعمال أخرى محيي الدين فارس



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x