قصائدإبراهيم ناجي



أَصوات الوحدة
إبراهيم ناجي



  • يا وحدتي جئت كي أنسَى وهائنذا

  • ما زلتُ أسمعُ أصداءً وأصواتا

  • مهما تصاممتُ عنها فهي هاتفةٌ

  • يا أيها الهاربُ المسكينُ هيهاتا!

  • جَرَّتْ عليَّ الأماني مِنْ مجاهلِها

  • وجمَّعَتْ ذِكَراً قد كُنَّ أشتانا

  • ما أَسْخَفَ الوحدةَ الكبرى وأضيعهَا

  • إذا الهواتف قد أرجعن ما فاتا

  • بَعثن ما كان مطويّاً بمرقدهِ

  • ولم يزَلْنَ إلى أن هبَّ ما ماتا

  • تلفَّتَ القلبُ مطعوناً لوحدته

  • وأين وحدته؟ باتتْ كما باتا!

  • حتى إذا لم يجدْ ريّاً ولا شبعاً

  • أفضى إلى الأمل المعطوب فاقتاتا!



أعمال أخرى إبراهيم ناجي



المزيد...

العصور الأدبيه



أهم 12 نصيحه عند شراء شقتك بالتقسيط