تُعتبر مدينة فيينا هي العاصمة الرسمية لدولة "النمسا" والتي تتميز بمساحتها الواسعة التي تتسع للمعالم السياحية المتواجدة بها والتي تلبي رغبات المسافرين إليها، فسواء كنت من مُحبي المعالم التاريخية ستجد بها القصور الملكية والأبراج والمتاحف، وإذا كنت من مُحبي الطبيعة ستجد الجزر والأنهار والحدائق الطبيعية التي تضم المعالم الخلابة، كما يتواجد بها المعالم الترفيهية التي تتناسب مع مختلف الأعمار من الكبار والصغار حيث يوجد بها حوض الأسماك الذي يضم مجموعة كبيرة من الكائنات البحرية وكذلك يوجد بها المنتزهات الترفيهية، وإذا كنت من مُحبي الأدب والقراءة فيوجد بها المكتبة الوطنية التي تضم مجموعة من أندر الكتب والمجلدات في العالم بمختلف المجالات، لذا اربط أمتعتك واستعد لرحلتك إلى المدينة الساحرة فيينا.

أهم المزارات السياحية في فيينا:

قصر شونبرون: يُعتبر أحد القصور التاريخية المتواجدة بالمدينة والذي كان في الأساس من القصور الإمبراطورية التي تم تأسيسها ما بين عامي 1638م و1843م ويضم أكثر من ألف وأربعمائة غرفة ومجموعة من الحدائق التي تتنوع بين الحدائق النباتية وحديقة الحيوانات وكذلك الفناء الداخلي، ويُمكنك التجول بداخل القصر والإستمتاع بمشاهدة معالمه الفريدة الواضحة على جدرانه المزخرفة والمنقوشة، أما بالخارج فتوجد حديقة الحيوانات التي تضم مجموعة متنوعة من الحيوانات، وهناك حديقة الملكة النباتية ذات المناظر الخلابة، أما عن الأنشطة الترفيهية فيوجد بها متاهة "شونبرون" التي تضم بداخلها الألعاب والأنشطة المتنوعة التي يُمكنك تجربتها، ومن أفضل أوقات الزيارة للقصر هو رأس السنة حيث يتزين بأشجار عيدالميلاد وكذلك يقع بساحته سوق عيدالميلاد الذي يعرض أجمل المنتجات والهدايا التذكارية التي يُمكنك اقتنائها، وتوجد نافورة "نبتون" التي تُعتبر من أهم معالمه بالإضافة إلى المنحوتات والتماثيل التي تزين القصر، وفي النهاية يُمكنك التوجه إلى المطعم المتواجد بداخله والحصول على المأكولات اللذيذة التي يُقدمها.

القصر الإمبراطوي هوفبورغ: هو أحد القصور الإمبراطورية التي تم تأسيسها في القرن الثالث عشر وخضع للتطورات والتوسعات ليلائم المستوى السياحي للمدينة، ومن الأنشطة التي يُمكنك القيام بها بداخله هو مشاهدة معالمه التاريخية وفنونه المعمارية التي يمتاز بها والواضحة على جدرانه، والإطلاع على المقتنيات التاريخية المتواجدة به كاللوحات الجدارية والأثاثات التراثية والمنحوتات الذهبية والأواني الملكية، كما يوجد به المكتبة والمحكمة اللتان يُمكنك التوجه إليهما، وهناك الحديقة التي تقع بالخارج والتي يُمكنك الجلوس بها في الهواء الطلق بين الأشجار والمعالم التاريخية، وحول القصر استمتع بركوب "الحنطورط الذي يجول بك حوله للتعرف على معالم المدينة. 

المكتبة الوطنية النمساوية: تتميز المكتبة بتصميمها المعماري الذي جعلها واحدة من أجمل المكتبات على مستوى العالم، هذا بالإضافة إلى ما تحويه بداخلها من الكتب والمجلدات والمخطوطات في مختلف المجالات والتي لا يُمكنك الإطلاع عليها إلا من خلال زيارتك بها، والمكتبة من الداخل تنقسم إلى مجموعة من الأجنحة، أشهرهم الجناح الأمامي ذات النقوش والزخارف الجدارية التي تعبر عن المسائل العسكرية والإجتماعية والدينية في العصر الذي تأسست به، هذا بالإضافة إلى قبتها ذات النقوشات الملكية الجميلة والتي ترتفع مسافة ثلاثين مترًا عن مستوى الأرض، وفي محيط المكتبة يُمكنك إيجاد بائعو الكتب والهدايا التذكارية، كما يُمكنك ركوب العربات التي تجرها الخيول والإستمتاع بجولة في وسط المدينة.

دار البلدية: يُعتبر هو المقر الحكومي للمدينة، إلا أنه ذات تصميم معماري فريد تزينه التماثيل والمنحوتات، والمبنى تحت الإنشاء وسيتم الإنتهاء من تأسيسه خلال أعوام قليلة.

كاتدرائية سانت ستيفان: يرجع تاريخ تأسيس الكاتدرائية لأكثر من سبعمائة عام حيث تعتبر أداة نموذجية للعمارة النمساوية القديمة التي يُمكنك التعرف عليها من خلال جولتك بها ومشاهدة معالمها التاريخية حيث النقوش والزخارف التي تتواجد على جدرانها وأبراجها، فالكاتدرائية يوجد بها الأبراج التي تُمكنك من مشاهدة المدينة على ارتفاع شاهق في إطلالة بانورامية مميزة، وخارج أسوار الكاتدرائية استمتع بتناول وجبتك النمساوية اللذيذة في الهواء الطلق ثم انطلق لركوب عربات الخيل التي تصحبك في جولة حول معالم المدينة.

برج الدانوب: وهو البرج الممتد إلى أكثر من مائتي وخمسين مترًا ليُمكنك من مشاهدة المدينة في إطلالة بانورامية ساحرة، كما يُمكنك الإستمتاع بتناول المأكولات اللذيذة من خلال المطعم الدوار المتواجد في أعلاه على ارتفاع مائة وسبعين مترًا، فستشعر وكأنك تتناول تلك المأكولات وأنت محلق في السماء، ومن الأنشطة التي يشتهر بها هي القفزة الهوائية التي تجعلك محلقًا في الهواء بالفعل وتقيس مدى قدرتك على تحمل الصعاب، وفي الأسفل توجد المتاجر التي تعرض الهدايا التذكارية والمنتجات التي يُمكنك الحصول عليها.

مجمع بلفيدير: تم تأسيسه من قبل الأمير "يوجين" خلال القرن السابع عشر على الطراز الباروكي، وينقسم إلى مجموعة من القصور التاريخية واسطبلات الخيول والمشاتل، كما يحتل القصر المكانة التاريخية لكونه الملجأ الخاص بالملوك الفرنسيين الذين توافدوا إلي المدينة احتماءًا بها.

بيت هوندرتفاسر: هو مجموعة من الشقق السكنية التي تم تأسيسها في عام 1985م لتتلون كل منهم بلون مختلف عن الأخرى وتُغطي الأشجار أسقف كل عمارة سكنية منهم لتهبط على الشقق وتمنحها منظرًا جماليًا.

ساحة ستيفنز: تُعتبر الساحة من الأماكن الحيوية التي تضم المتاجر والمطاعم والمراكز الثقافية التي يرتاد إليها الزوار، كما تستقبل الفعاليات والإحتفالات المتنوعة التي يتم بها أجمل الإستعراضات الفنية.

مدينة ملاهي براتر: وهي تعني "المرح" باللغة العربية، فهي حقًا معلم ترفيهي مُتكامل، وقد تم تأسيسها قديمًا للصيد إلى أن توسعت وأصبحت من أهم المدن الترفيهية التي تضم الأنشطة المتنوعة كسباق الخيل ومسرح العرائس مما يجعلها من الأماكن المُفضلة للعائلات والأصدقاء لقضاء وقت جميل وسط معالمها الطبيعية من الأشجار والهواء المنعش، وبالمدينة منطقة الألعاب التي تضم الألعاب المائية كالمنزلقات الشيقة، وكذلك يوجد بها الخيول التي يُمكنك ركوبها، وصالات السينما التي تعرض أحدث الأفلام السينمائية بتقنية البعد الخماسي، ولمُحبي الرعب فلقد سنحت لكم الفرصة للدخول إلى بيت الأشباح الذي يقيس مقدار قوة قلوبكم، وبالطبع ستحتاج لتناول المأكولات اللذيذة فإليك المطعم والمقهى المتواجدان بها واللذان يُقدمان ألذ الوجبات والمشروبات.

جزيرة الدانوب: تعتبر من أجمل المعالم الطبيعية التي يُمكنك زيارتها في قارة أوروبا بل العالم بأكمله، وذلك لمكانتها كأجمل المحميات الطبيعية التي تضم المناظر الخلابة والأنشطة السياحية التي يُمكنك القيام بها، فهي من الأماكن التي ستساعدك على قضاء وقت لطيف وسط الطبيعية الهادئة والأشجار وتحت أشعة الشمس الدافئة في الهواء الطلق، وإذا كنت من مُحبي الأنشطة الساحلية يُمكنك ممارسة التجديف أو السباحة بها والتي تناسب الأعمار المختلف، وكذلك تتواجد المسارات المُناسبة للمشي أو الركض أو ركوب الدراجات الهوائية وسط الأشجار، وهناك أيضًا المنطقة الترفيهية التي تضم الألعاب الجميلة التي تناسب الأطفال، بالإضافة إلى المتاجر الصغيرة التي تعرض أجمل المنتجات والهدايا التذكارية التي يُمكنك اقتنائها.

نهر الدانوب: يُعتبر من أشهر الأنهار وذلك لتوافد العديد من الزوار إليه والإستمتاع بما يتوافر به من أنشطة سياحية كركوب القوارب البحرية والتجديف وتناول المأكولات اللذيذة بالمطاعم التي تتميز بإطلالتها الساحرة عليه في الهواء الطلق.

شلالات ميرا: تقع في "الريف النمساوي" ويمتد ارتفاعها إلى حوالي ست مائة متر يجعل لمياهها المتدفقة منظرًا وصوتًا خلابًا يجعلك تود البقاء بها طوال حياتك.

عالم بحار بيت البحر: وهو عبارة عن حوض أسماك كبير يضم الكائنات البحرية والأسماك المتنوعة بالإضافة إلى النباتات البحرية كالشعب المرجانية والطحالب، فخلال جولتك به ستتعرف على الحياة البحرية وكيفية معيشة تلك الحيوانات والنباتات، كما يُمكنك تجربة تسلق الجبال من خلال الجدران المُصممة لذلك، ويتواجد به المطعم والمقهى اللذان يوفران المأكولات والمشروبات التي يُمكنك تناولها خلال جولتك به، بالإضافة إلى المتاجر التي تعرض الهدايا التذكارية.

عجلة فيريس: وهي العجلة الدوارة التي ترتفع على مسافة مائتي قدم تأخذك في جولة ساحرة لمشاهدة معالم المدينة خلال تحليقك في الهواء، وعند الإنتهاء من جولتك يوجد المطعم الذي يُقدم المأكولات اللذيذة وسط مناخ رومانسي هائل، أو الجلوس بالحديقة الموجودة في الجهة المقابلة لها وتناول المثلجات والعصائر المنعشة.

المدرسة الإسبانية لركوب الخيل: وهي الواجهة السياحية المثالية لمُحبي ركوب الخيل حيث سيتم تدريبك على ركوب الخيل الإسبانية بواسطة أمهر المدربين، والمدرسة تم تدريب ثمانية وستين حصانًا إسبانيًا ليكونوا جاهزين على تدريب الزوار على الفروسية.

حديقة حيوانات فيينا شونبرون: تضم الحديقة بداخلها ما يزيد عن سبعمائة نوع من الحيوانات المتنوعة بإجمالي تسعة آلاف حيوان يعيشون وسط المعالم الطبيعية الخلابة التي تزينها النوافير والبحيرات، وبها الغابات المطيرة التي تجعلك تعيش وسط معالمها الطبيعية ومناخها المميز حيث الأمطار الرعدية مع وجود الطيور والحيوانات التي تستوطن تلك المنطقة كالخفافيش والثعالب والثعابين، كما يُمكنك زيارة بيت القرود الذي يتوافر به الفصائل المختلفة من القردة والنسانيس، وإلى جولة إلى عالم البحار حيث تستمتع بجولة وسط الكائنات والنباتات البحرية، كما يوجد منطقة ترفيه خاصة بالأطفال تمزج بين الأنشطة الترفيهية والعلمية التي تزيد من ثقافتهم وتنمي تفكيرهم، وستجد المتاجر التي تعرض الهدايا والمنتجات التي يُمكنك الحصول عليها. 

حديقة الزهور: تُعتبر الحديقة من الأماكن المناسبة للعائلات والأصدقاء حيث يُمكنك قضاء أجمل الأوقات بها وسط المعالم الطبيعية الساحرة في الهواء الطلق مع إطلالة على قصر "هوفبورغ" التاريخي، فستتمكن من الجلوس وسط المعالم الطبيعية تحت أشعة الشمس الدافئة والهواء المنعش العليل، كما تتزين الحديقة بمجموعة من المنحوتات والتماثيل التاريخية التي تعكس الحضارة اليونانية، ويُمكنك السير في الممرات المتواجدة بها وممارسة رياضة المشي أو الركض أو ركوب الدراجات الهوائية، كما يتواجد بها المقهى الذي يُقدم المأكولات والمشروبات البسيطة، وامنح أطفالك فرصة اللعب مع البط والأوز التي تقع بالقرب من البحيرات المتواجدة بها.

حديقة شتاد: وتتميز بموقعها وسط المدينة فهي أكثر الوجهات السياحية التي يرتادها الزوار لما توفره لك من أنشطة سياحية متنوعة كالإسترخاء وسط معالمها الخلابة التي تزينها البرك المائية والأزهار والأشجار، وكذلك التماثيل والمنحوتات الأثرية التي يُمكنك التقاط الصور التذكارية بجانبها، وهناك منطقة الألعاب التي يتوافر بها الألعاب المناسبة للأطفال، وكذلك المسارات التي يُمكنك السير أو الركض بها، كما توجد الأكشاك الغذائية التي تُقدم المأكولات والمشروبات البسيطة التي يُمكنك تناولها وسط البط والأوز الذي يملأ أرجائها مع الطيور المغردة.

شارع كارنتنر: تم تأسيسه خلال القرن التاسع عشر ليُصبح واحدًا من أهم المعالم التجارية، حيث يضم المتاجر التي توفر جميع ما يحتاجه الزوار والمُقيمين بها، وستجد المعالم التاريخية المتمثلة في المباني والمتاجر التراثية التي يُمكنك التقاط الصور التذكارية بجانبها، وفي جولة وسط المعالم المدينة من خلال العربات التي تجرها الخيول ستستمتع بمشاهدة أجمل المعالم السياحية التي تشتهر بها المدينة، كما يُمكنك الإستراحة بأحد المطاعم المتواجدة به وتناول وجبتك مع الأصدقاء أو العائلة، وفي نهاية اليوم يُمكنك التوجه إلى الحدائق المتواجدة به والتي يُمكنك الإسترخاء بها في الهواء الطلق وسط المناظر الخلابة.

شارع جرابن: يقع المتحف على مسافة كيلو متر من وسط المدينة ويُعتبر من أهم المعالم السياحية المتواجدة بها خاصًة وأنه يحتوي على قطع نادرة من النيازك، وفي القبة السماوية الموجودة به سنأخذك في جولة إلى الفضاء لمشاهدة مجرة درب التبانة أو السفر إلى كوكب زحل في رحلة افتراضية، والمتحف ذاته ستذهل من التصاميم والنقوشات الواضحة على جدرانه بالإضافة إلى اللوحات الفنية التي تزينها، وإلى جولة عبر الزمان سنزور أهم الحيوانات المنقرضة من خلال القاعة التي تضم هياكل الديناصورات ومجسمات الحيوانات الأخرى، وبخارج المتحف يُمكنك الجلوس في الهواء الطلق وسط الأشجار في الهواء العليل وأخذ قسط من الراحة عقب جولتك به.

شارع رينغستراس: يُعتبر من الشوارع التاريخية التي تضم المباني التراثية المتمثلة في المتاحف والقصور والمنازل الراقية التي تعود للقرن التاسع عشر، والشارع يمتد بطول خمسة كيلومترات فقد تم تأسيسه من قبل الإمبراطور "جوزيف" ليكن من أجمل شوارع المدينة.

شارع ماريا هلفر: يعود تاريخ الشارع إلى عام 1950م حيث تمتد مساحته إلى حوالي كيلو ونصف متر مربع ليضم المتاجر والمطاعم والمباني الراقية ذات التصميمات الفريدة.

متحف التاريخ الطبيعي: يعود تاريخ افتتاحه إلى عام 1889م على مساحة ثمانية آلاف وسبعمائة متر مربع ليتكون من طابقين يضم كل منهما القطع التاريخية التي تعود لأكثر من قرنين ونصف ويزيد عددهم عن ثلاثين مليون قطعة أثرية.


إنظر أيضا

أقسام


المزيد من ...