تستقبل المدن الروسية العديد من الزوار كل عام لما تتميز به من مكانة تاريخية لمعالمها الفريدة المتواجدة بها والتي تتميز بعمارتها الهندسية الرائعة، هذا بالإضافة إلى مكانتها الرياضية لإستقبالها مباريات كأس العالم لعام 2018م ملاعبها الرياضية المبتكرة، فالدولة بشكل عام تتميز بسهولة الدخول إليها خاصًة وأنها قامت بإعفاء مجموعة من الدول من إستخراج التأشيرة للدخول إليها، كما تتميز بإنخفاض تكلفة السفر من حيث تكاليف الطعام والمواصلات التي تجدهاع مرتفعة في بعض الدول الأوروبية الأخرى، ومن أفضل فترات السفر هي الفترة بين شهري أبريل وسبتمبر لإعتدال المناخ بها، أجمل المدن السياحية الروسية· 

 موسكو: تُعتبر هي العاصمة الروسية والتي تضم أعظم المعالم السياحية التي تتنوع بين الكاتدرائيات والحدائق والمنتزهات الطبيعية وكذلك الميادين العامة التي تضم المعالم الجذابة التي يُمكنك زيارتها، فمن أشهر ما تحتويه المدينة بداخله هو حرم "الكرملين" الذي يُعتبر مجموعة من القصور التي تتميز بتصميمها ومُقتنياتها الفريدة، ويقع الحرم في الميدان الأحمر الذي يُعتبر أحد أشهر الميادين التي تُيسر الوصول إلى المعالم التاريخية بالإضافة إلى احتوائه على المتاجر التي تعرض المنتجات المتنوعة وكذلك المعالم الترفيهية المناسبة للعائلات والأطفال، ومن المعالم التاريخية المتواجدة بها هو "متحف الدولة التاريخي" الذي يضم المقتنيات التاريخية والبيولوجية والوسائط المتعددة التي يتم عرضها على الزوار للتعرف على ما يحتويه المتحف، بالإضافة إلى احتوائها على الكاتدرائيات ذات التصميمات المعمارية الفريدة والألوان المبهجة، والأبراج الشاهقة الإرتفاع التي تُمكنك من مشاهدة بانورامية ساحرة للمدينة، والحدائق الطبيعية التي تضم الحيوانات والنباتات المتنوعة والتي تُعتبر من الأماكن المُناسبة للعائلات والأطفال.

كازان: هي المدينة التاريخية التي يمتد تاريخها لأكثر من ألف عام، كما تحتوي بداخلها على الثقافات المتنوعة الناشئة من اختلاف الأديان المتواجدة بها، بالإضافة إلى المعالم التاريخية التي تتمثل في النصب التذكارية والأبراج المرتفع التي يُمكنك زيارتها، ونظرًا لأهمية المدينة فهي تُلقب بـ "العاصمة الثالثة" لما تحتويه من المعالم السياحية التي تُساعدها في ازدهار مستواها السياحي وجعلها من أهم المدن الروسية بالدولة.

سوتشي: تُعتبر من المدن السياحية الترفيهية التي يقصدها العديد من الزوار للإستمتاع بأنشطتها المختلفة التي تتنوع بين النشاطات الرياضية وحضور الفعاليات والإحتفالات التي تُقام بها، بالإضافة إلى موقعها الإستراتيجي المُطل على البحر الأسود، فالمدينة يتوفر بها الأنشطة المتنوعة كـ (التزلج على الجليد، التجول في المنتزهات الطبيعية، الإبحار في شواطئها الصافية، وممارسة ومشاهدة الرياضات المختلفة)، ومن أفضل أوقات الزيارة بها هو خلال فصل الشتاء لزيارة الفعاليات الرياضات المتنوعة التي تُقام بها في ذلك الوقت.

سانت بطرسبرج :تحتل المدينة المرتبة الثانية من حيث المساحة في دولة روسيا والرابعة على مستوى العالم، وتُعتبر من المدن التاريخية التي تضم المعالم السياحية العريقة التي تتمثل في القصور والقلاع والساحات العامة وغيرهم من المزارات الذي يزيد عددهم عن ثمانية آلاف مزار، كما تضم المدينة المناطق الساحلية التي تضم المنتجعات السياحية التي تجذب الزوار للإستمتاع بنشاطاتها المختلفة خلال فصل الصيف .وسط الطبيعة الساحرة التي تجعلها من المزارات الأولى التي يتوافد إليها الزوار  

 

 جزيرة القرم: تضم مجموعة من المدن الساحلية التي تُعتبر الواجهة الأمثل خلال فصل الصيف، حيث تقع الجزيرة على مساحة أكثر من خمسمائة كيلومترات وتتصف بطبيعتها الساحلية التي تجمع بين الرمال والصخور، بالإضافة إلى احتوائها على المنتجعات السياحية وأماكن الإقامة الراقية ذات فئة الخمس نجوم التي يُمكنك البقاء بها خلال رحلتك إليها.

مدينة فلاديميرتُعتبر من المدن التاريخية والسياحية التي احتلت المكانة الهامة خلال القرن الثاني عشر والرابع عشر لكونها العاصمة الرسمية لإمارة "فلاديمير". 

 

مدينة فلاديفوستوك: تُعتبر هي المدينة المثالية لمُحبي الطعام لكونها المصدر الأساسي للمأكولات البحرية والمواد الغذائية، كما تنفرد بإحتوائها على الأطباق الصينية التي تُقدم من خلال المطاعم المتواجدة بها، وبالإضافة إلى مكانتها تلك على المستوى الغذائي فهي تضم مجموعة من المعالم السياحية التي تتنوع بين الدور المسرحية والمتاحف التاريخية والمعارض الفنية والحدائق والمنتزهات الترفيهية التي تُعتبر من الوجهات المثالية للعائلات والأطفال لقضاء وقت ممتع بها. 

 

 مدينة فيليكي نوفغورود: تضم المدينة مجموعة متنوعة من المعالم التاريخية والسياحية التي يُحب الزوار زيارتها ومن أشهرهم قلعة "نوفغورد" وكاتدرائية "صوفيا" ذات التصميم المعماري المميز، كما أن المدينة تتميز بمناخها المعتدل الذي يجعلها من المدن السياحية المُناسبة للتعرف على تاريخ وحضارة الدولة من خلال الجولات السياحية التي تُقام بها. 

 

مدينة بتروبافلوفسك كامتشاتسكيتمتاز المدينة بطبيعتها الخلابة، فهي من المدن المُناسبة لمُحبي الطبيعة وفرص جيدة للبُعد عن الوسائل التكنولوجية والروتين اليومي، فبها مجموعة من الأنشطة السياحية التي تجعلك تود البقاء بها دومً ومن أشهر الأنشطة المتوافرة بها (الصيد، التجديف، تسلق الجبال، الإبحار، صيد الطيور والحيوانات)، كما تشتهر المدينة بإعداد المأكولات البحرية التي تتميز بمذاقها اللذيذ الشهي الذي يجذبك لتجربتها والإستمتاع بها.

مدينة كالينيجراد: تُعتبر من المدن الروسية التي تتميز بهندستها المعمارية الواضحة في مبانيها ومزاراتها التاريخية، هذا بالإضافة إلى ما تحويه بداخلها من الأسواق التي تقوم بعرض المنتجات والسلع الإستهلاكية بأفضل الأسعار خاصًة وأنها تضم الأنتيكات والمقتنيات التاريخية التي تعود للحرب العالمية الثانية، فهي من المناطق التجارية التي يقصدها مُحبي الإحتفاظ بتلك القطع الأثرية.

مدينة إيركوتسك: تضم المدينة مجموعة من الكنائس والمتاحف التاريخية التي تمتاز بتصميمها المعماري ومُقتنياتها التاريخية التي تحتويها بداخلها، بالإضافة إلى ذلك فهي ذات موقع جغرافي مُميز فهي تقع في المنطقة التي يلتقي بها نهر "ايركوت" بنهر "انغار" ليجعل لها ذلك طبيعة ساحلية مميزة تجعلها منطقة جذب هامة بالدولة.

 

مدينة نيجني نوفغورود: تتصف المدينة بأنها ذات طبيعة سياحية خلابة تحتوي على الجبال والمنتزهات الطبيعية والخلجان التي تُعتبر من الوجهات السياحية المُفضلة لمُحبي الطبيعة الهادئة، بالإضافة إلى المعالم التاريخية التي تتنوع بين المتاحف والمسارح والمعارض الفنية التي يُمكنك زيارتها.


إنظر أيضا

أقسام


المزيد من ...