شَهِدَتْ لهُ الرُّسْلُ الكِرامُ وَأشْفَقَوا ( البوصيري )



  • شَهِدَتْ لهُ الرُّسْلُ الكِرامُ وَأشْفَقَوا

  • من فاضلٍ يستشهدُ المفضولا

  • قارَنْتُ نُورَ النَّيِّرَيْنِ بِنُورِهِ

  • فرأيتُ نورَ النيرينِ ضئيلا

  • وَنَسَبْتُ فضلَ العالَمِينَ لفضلِهِ

  • فَنَسَبْتُ منهُ إلى الكَثِيرِ قليلا

  • وَأرانِيَ الزَّمَنِ الجَوادَ بِجودِهِ

  • لَمَا وَزَنْتُ بهِ الزَّمانَ بَخِيلا

  • ما زالَ يَرْقَى في مَواهِبِ رَبِّهِ

  • وينالُ فضلاً من لدنهِ جزيلا

  • حتى انثنى أغنى الورى وأعزهمْ

  • ينقادُ محتاجاً إليهِ ذليلا

  • بَثَّ الفضائِلَ في الوجودِ فَمنْ يُرِدْ

  • فضلاً يَزِدْه÷ بفضلهِ تفصيلا

  • فالشمسُ لا تُغْني الكَواكِبُ جُمْلَة ً

  • في الفضلِ مغناها ولا تفضيلا

  • سَلْ عَالَمَ المَلْكُوتِ عنهُ فَخيرُ مَا

  • سأل الخبيرُ عن الجليلِ جليلا

  • فَمنِ المُخَبِّرُ عَنْ عُلاً مِنْ دونِها

  • ثَنَتِ البُراقَ وأخَّرَتْ جِبْرِيلا

  • فَلوِ اسْتَمدَّ العالَمونَ عُلومَه

  • مَدَّتْهُمُ القَطَراتُ منهُ سيُولا

  • فتَلَقَّ ما تسطيعُ من أنوارهِ

  • إِنْ كانَ رَأْيُكَ في الفَلاحِ أصِيلا

  • لوطٍ فكيفَ بِقَذْفِهِمْ رُوبِيلا

  • قَوْلاً مِنَ السِّرِّ المَصُونِ ثَقِيلا

  • عَبَدُوا إلهاً مِنْ إلهِ كائِناً

  • علماً وجرَّدَ صارماً مصقولا

  • أوَماترى الدِّينَ الحنيفَ بسيفهِ

  • جعلَ الطُّهورَ له دماً مطلولا

  • ورَمَى به شُكراً لإسرائيلاً

  • ألفَيْتَهُ بِدَمِ العِدَا مَغْسولا

  • داعٍ بأمر اللهِ أسمعَ صوتهُ الثَّقـ

  • ـقْلَينِ حتى ظُنَّ إسْرَافِيلا

  • لمْ يدعُهُمْ إلاَّ لما يحييهمُ

  • أبداً كما يَدْعُو الطَّبيبُ عَليلا

  • ويَنَامُ مِنْ تَعَبٍ وَيَدْعُو رَبَّهُ

  • تخذتْ عزئمهُ الفضاءَ سبيلا

  • يُهْدِى إلى دارالسلامِ من اتقى

  • فإذَا أَتَى بَشَرٌ إليهمْ كَذَّبوا

  • في خَلْقِ آدَمَ يَا لَهُ تَجْهِيلا

  • مِمَّن عَصَى بعدَ القتيلِ قتيلا

  • حتى يقولَ الناسُ أتعبَ مالكاً

  • بحُسامِهِ وأراحَ عزريلا

  • عَدْواً وَكانَ العامِرَ المَأْهُولا

  • مُذْ فارَقوا العِجْلَ الذي فُتِنوا به

  • مَنْ خُلْقُهُ القرآنُ جَلَّ ثناؤُهُ

  • عنْ أن يكونَ حديثهُ مملولا

  • وإذا أتَتْ آياتُهُ بِمَدِيحِهِ

  • رَتَّلْتُ منها ذِكْرَهُ تَرْتِيلا

  • وبأَنَّ ما أبْدَى لهُمْ مِنْ آيَة ٍ

  • متبتلٌ لإلههِ تبتيلا

  • وإِذا أرادَ الله فِتْنَة َ مَعْشَرٍ

  • والآخِرونَ الأوَّلونَ فَقوْمُه

  • وَسَلُوا الزَّبور فإنَّ فيه الآن مِنْ

  • فأَبَى أَقَلُّ العالَمِينَ عُقُولا

  • من لي بأني من بنانِ محمدٍ

  • باللثمِ نلتُ المنهلَ المعسولا

  • مِنْ راحَة ٍ هِيَ في السَّماحَة ِ كَوْثرٌ

  • ناراً لِمَا غَرَسَ اليَهُودُ أَكُولا

  • سارتْ بطاعتها السَّحابُ كأنما

  • أمرتْ بما تختارُ ميكائيلا

  • أنَّى دعا وأشارَ مبتهلا بها

  • لمياهِ مُزنٍ مايزالُ هطولا

  • وَعَزَوْا إلَى يَعْقُوبَ مِنْ أوْلادِهِ

  • موسَى ولا عِيسَى وَلا شَمْوِيلا

  • وَكَمْ اشْتَكَتْ بَلَدٌ أذاهُ فأُلْبِسَتْ

  • بدعائهِ من صحوة ٍ إكليلا

  • يارحمة ً للعالمينَ ألم يكن

  • طفلاً لِضُرِّ العالمين مزيلا

  • إذ قامَ عَمُّكَرفي الورى مستسقياً

  • تُخْزُوا يَهُوذَا الآخِذَ البِرْطِيلا

  • لَمْ يُؤْتَ منها عَدَّهُ تَنْوِيلا

  • ألفيتَ فيها التابعينَ الفيلا

  • في الحَرْبِ بِوقاتٍ لَهُ وَطُبُولا

  • جادتهمُ مطرَ الرَّدَى سِجِّيلا

  • فَفَدَوْكَ مَوْلوداً وَقَيْتَ نُفُوسَهُمْ

  • شِيباً وَشُبَّاناً مَعاً وَكُهُولا

  • حتى إذا ما قُمْتَ فيهمْ مُنْذِراً

  • أبْدُو إليكَ عَداوة وذُحولا

  • فلقيتهمْ فرداً بعزمٍ ماانثنى

  • يوماً وحسنِ تصبرٍ ماعيلا

  • وأراهُ لا بِتَكَلُّمٍ إلاَّ إذا

  • ثِقة ً بنَصْرِ مَنِ اتَّخَذْتَ وَكِيلا

  • وَأَطَلْتَ في مَرْضَاة ِ رَبِّكَ سُخْطَهُمْ

  • جُمِعَتْ لَهُ أغْنامُ قَيْدَارَ التي

  • وَطَفِقْتَ يَلْقاكَ الصَّدِيقُ مُعادِياً

  • والسِّلْمُ حرباً والنَّصيرُ خذولا

  • وَلِغالِبٍ مِنْ حَمْدِهِ وَبَهَائِهِ

  • وَهَزَزْتَ فيهمْ صارماً مَسْلولا

  • وأقمتَ ذاكَ العضبَ فيهم قاضياً

  • ونَصَبْتَ تلكَ البيِّناتِ عُدولا

  • فطفقتَ لاتنفكُّ تتلو آية ً

  • أسَمِعْتُمُ أنَّ الإلَه لحَاجَة ٍ

  • حتَّى قضَى بالنَّصْرِ دينُكَ دِينهُ

  • وغدا لدين الكافرين مُزيلا

  • وعَنَتْ لِسَطْوَتِكَ المُلوكُ وَلَمْ تَزَلْ

  • فصْلِ الخطاب أوامِراً وفصولا

  • فَتخَالُ حامِلَ آيهِ مَحْمُولا

  • ثَكْلى ومُوجَعَة ٍ تُصِيبُ عَوِيلا

  • الله أعطى المصطفى خُلقاً على

  • في قَولِهِ وأخا الحِجا مَخْبولا

  • غَمَرَ البَرِيَّة َ عَدْلُهُ فَصَدِيقُهُ

  • وعدوُّهُ لا يظلمونَ فتيلا

  • وَإذا أرادَ الله حِفْظَ وَلِيِّهِ

  • ويَرُومُ مِنْ حَرِّ الهَجِيرِ مَقِيلا

  • عُرِضَتْ عليهِ جبالُ مكة َ عسجداً

  • فأبى لفاقتهِ وكان مُعيلا

  • ركبَ الحمارَ تواضعاً من بعدما

  • ركبَ البراقَ السابقَ الهذلولا

  • فَنَمَتْ وأُمِّنَ خَوْفُها وَعَدُوُّها

  • من عَدَّ موجَ البحرِ عدَّ طويلا

  • منهم كَلِيما رَبُّنا وخَليلا

  • وأخذتُ منه لبابهُ المنخولا

  • واصْرِفْ إلى مَدْحِ النبيِّ مُحَمَّدٍ

  • فيهِ بِحَبْلِ موَدّة ٍ مَوْصولا

  • عَبَدُوا إلهاً مِنْ إلهِ كائِناً

  • سبقَ الجيادَ إلى المدى مشكُولا

  • وأضاءتِ الأيامُ مِنْ أنوارِهِ

  • فاستصحبتْ غُرَراً بها وحجولا

  • إني امرؤٌ قلبي يحبُّ محمداً

  • ويلومُ فيهِ لائماً وعَذُولا

  • الله أكبَرُ إِنَّ دِينَ مُحَمَّدٍ

  • ليس المُحِبُّ لمن يحبُّ ملولا

  • وَشَرِيفِ قَوْمٍ عِنْدَهمْ مَغلولا

  • معهُ زماناً والكفاحَ طويلا

  • فأَقُومَ عنه بِمقْولٍ وبصارم

  • ذَا صُورَة ٍ ضَلوا بها وهَيُولَى

  • طوراً بقافية ٍ يُريكَ ثباتها

  • لَعْناً يَعُودُ عليهمُ مكفولا

  • وبضربة ٍ يَدَعُ المُدجَّجَ وِتْرُها

  • صَمَمٍ وَكَمْ داءٍ أزالَ دَخِيلا

  • وبطعنة ٍ جلَتَ السِّنانَ فمثلتْ

  • عَيْناً لِعَيْنِكَ في الكَمِيِّ كَحِيلا

  • في مَوقِفٍ غَشِيَ اللِّحاظَ فلا يَرى

  • وبأنَّ أموالَ الطَّوائِفِ حُلِّلَتْ

  • فَرَشَفْتُ ثَغْرَ المَوتِ فيه أَشْنَبَا

  • وَلَثَمْتُ خَدّ المَشْرَفيِّ أَسِيلا

  • لَمْ يُتخذْ بَيْتٌ سِوَاهُ قِبْلَة ً

  • يَدْعُو جُنُوداً للوَغَى وخُيُولا

  • فاطْرَبْ إذا غَنَّى الحَديدُ فخْيرُ ما

  • سَمِعَ المَشُوقُ إلى النِّزالِ صَليلا

  • تالله يُثنى القلبُ عنه ما ثنى

  • موسَى ولا عِيسَى وَلا شَمْوِيلا

  • أسَفاً يَعَضُّ بنَانَهُ مَذْهُولا

  • ذَا صُورَة ٍ ضَلوا بها وهَيُولَى

  • فلأقطعنَّ حبالَ تسويفي التي

  • منعتْ سواي إلى حماهُ وصولا

  • ولأمنعنَّ العينَ فيه منامها

  • ولأَجْعَلَنَّ لها السُّهَادَ خَلِيلا

  • وَأَضَلّهُمْ رَأوُا القَبِيحَ جَمِيلا

  • سبحانَ قاتِلِ نَفْسِهِ فأَقُولا؟

  • من كل دامية ِ الأياطلِ زدتُها

  • عنقاً إذا كلفتها التمهيلا

  • سارت تقيسُ ذراعها سقفَ الفلا

  • فكأَنما يَسْقِي السُّيُوفَ فلُولا

  • يَذَرُ المُعارِضَ ذا الفَصاحَة ِ ألْكَنا

  • وَإلى المَسيحِ وَأُمِّهِ وَكَفَى بها

  • فَرِحَتْ بِهِ البَرِيَّة ُ القُصْوَى وَمنْ

  • من ميسمٍ فتكافئآ تقتيلا

  • قطعتْ حبالَ البعدِ لما أعملتْ

  • شَوْقاً لَطَيْبَة َ ساعِداً مَفْتُولا

  • لأتَى بِسَيْلٍ ما يُصِيبُ مَسِيلا

  • ولِسامِعٍ مِنْ فَضْلِهِ ما قيلا

  • وبأنَّ سِحْراً ما اسْتطاعَ لآيَة ٍ

  • أَفَتَجْعَلُونَ دَلِيلَهُ مَدْخُولا

  • قَوْلاً عَلَى خيرِ الوَرَى مَنْحُولا

  • حيناً بطولِ إساءتي مشكولا

  • إلاَّ ونالَ بِجُودِهِ المَأْمُولا

  • وكفى بفضلٍ منه لي تنويلا

  • وإذا تعسرتِ الأمورُ فإنني

  • راجٍ لها بمحمدٍ تسهيلا

  • ياربِّ هبنا للنبيِّ وهبْ لنا

  • ما سَوَّلَتهُ نُفوسُنا تَسْوِيلا

  • واسترْ علينا ما علمتَ فلمْ يُطقْ

  • مِنَّا امْرُؤٌ لِخَطِيئَة ٍ تَخْجِيلا

  • وَاعطِفْ عَلَى الخَلْقِ الضَّعِيفِ إِذا رَأى

  • هولَ المعادِ فأظهرَ التهويلا

  • يومٌ تضلُّ به العقولُ فتشخًصُ الـ

  • ذَا صُورَة ٍ ضَلوا بها وهَيُولَى

  • وَجِبالُ فارانَ الرَّواسِي إنها

  • حيناً وحيناً يُظهرونَ عويلا

  • وَأَضَلّهُمْ رَأوُا القَبِيحَ جَمِيلا

  • لهُمُ رِباً وخيانَة ً وَغُلولا

  • لتنالَ من ظمأِ القيامة ِ نفسهُ

  • ورَضُوا لِمُوسى أنْ يقولَ فواحِشاً

  • أَفَتَجْعَلُونَ دَلِيلَهُ مَدْخُولا

  • فرطاً تبلِّغنا به المأمولا

  • واصرف به عنا عذابَ جهنمَ

  • كَرَماً وكُفَّ ضِرامَها المَشْغُولا

  • وَعَلَى مَضاجِعِهِمْ وكلِّ ثَنِيَّة ٍ

  • خَتَمَتْ وصِيَّتُهُ لهنَّ فصُولا

  • ما هزَّتِ القُضْبَ النسيمُ ورجعتْ

  • ورقاءُ في فننِ الأراكِ هديلا


أعمال أخرى البوصيري



المزيد...