جَرَّتْ لَهُ أسْماءُ حَبْلَ الشَّمُوسْ ( أبو تمام )



  • جَرَّتْ لَهُ أسْماءُ حَبْلَ الشَّمُوسْ

  • والوصلُ والهجرُ نعيمٌ وبوسْ

  • ولم تَجُدْ بالريّ رَيّاً ولَمْ

  • تَلْمَسْ فُؤَاداً يَتَّمتْه لَمِيسْ

  • كواكبُ الدنيا السعودُ التي

  • بِدَلها دلَّتْ عليكَ النُّحوسْ

  • أبا عليِّ أنتَ وادي الندى ال

  • أحوى ومغنى المكرماتِ الأنيسْ

  • البيتُ حيثُ النجمُ والكفُّ حي

  • ثُ الغيثُ في الأزمة ِ والدارُ خيسُ

  • يا بنْ رجاءٍ أفدتْ نية ٌ

  • ركوبها منيّ خيمٌ وسوسْ

  • فامْدُدْ عِنَاني بِوَأى ً ضِلْعُه

  • تثبتُ والعذرة ُ منهُ تنوسْ

  • أقاتلُ الهمَّ بإيجافهِ

  • فإنَّ حَرْبَ الهَم حَرْبٌ ضَرُوسْ

  • إذا المذاكي خطبتْ نقعهُ

  • فَحظُّها مِنْهُ اللَّفاءُ الخَسِيسْ

  • موضحٌ ليسَ بذي رجلة ٍ

  • أشأمَ والأرجلُ منها بسوسُ

  • وكلُّ لونٍ فليكنْ ما خلا ال

  • أشْهَبَ فالشُّهبَة ُ لَوْنٌ لَبيسْ

  • ومُجْفَرٌ لم يُصْطَلَمْ كَشْحُهُ

  • فالضمرُ المفرطُ فيها رسيسْ

  • إنْ زارَ ميداناً سابقاً

  • أو نادِياً قامَ إليهِ الجُلُوسْ

  • ترى رزَانَ القَوْم قد أسمَحَتْ

  • أعينهم في حسنهِ وهيَ شوسْ

  • كأنَّما لاحَ لَهمْ بَارِقٌ

  • في المَحْل أو زُفَّتْ إليهم عَرُوسْ

  • سامٍ إذا اسعرضتهُ زانهُ

  • أَعْلى رَطِيبٌ وقَرارٌ يَبيسْ

  • فإِنْ خَدَا يَرتَجِلُ المَشْيَ فالْـ

  • موكبُ في إحسانهِ والخميسْ

  • كأنما خَامَرَهُ أَوْلَقٌ

  • أو غَازَلَتْ هامَتَه الخَنْدَرِيسْ

  • عَوَّذَهُ الْحَاسِدُ بُخْلاً بهِ

  • ورَفْرَفَتْ خَوْفاً عليهِ النُّفُوسْ

  • ومثلهُ ذو العنِ السبطْ قد

  • أمطيتهُ والكفلُ المرمريسْ

  • غادرتهُ وهوَ على سؤؤدٍ

  • وقفٌ وفي سبلِ المعالي حبيسُ

  • وحَادِثٍ أخْرَقَ دَاويتَه

  • رداعهُ ذا هيئة ٍ دردبيسُ

  • أخمدتهُ والدهرُ منْ خطبهِ

  • كأنما أضرمُ فيهِ الوطيسُ

  • حتى انثنى العسرُ إلى يسرهِ

  • وانحَتَّ عَنْ خَدَّيْهِ ذَاك العُبُوسْ

  • لا طالبو جدواكَ أكدوا ولا

  • عافيكَ منهمْ لليالي فريسُ

  • فاشددْ على الحمدِ يداً إنهُ

  • إذا استحسِ العلقُ علقٌ نفيسْ

  • واغْدُ على مُوْشِيهِ إنَّهُ

  • بُرْدٌ لعَمْرِي تصْطَفيهِ النُّفُوسْ


أعمال أخرى أبو تمام



المزيد...