تجرعْ أسى ً قدْ أقفرَ الجرعُ الفردُ ( أبو تمام )



  • تجرعْ أسى ً قدْ أقفرَ الجرعُ الفردُ

  • ودعْ حسيَ عينٍ يجتلبْ ماءها الوجدُ

  • إذَا انصَرَفَ المَحزُونُ قدْ فَلَّ صَبْرَه

  • سؤالُ المغاني فالبكاءُ لهُ ردِ

  • بدتْ للنوى أشياءُ قدْ خلتُ أنها

  • سيبدؤني ريبُ الزمانِ إذا تبدو

  • نوى ً كانقضاضِ النجمِ كانتْ نتيجة ً

  • منَ الهزلِ يوماً إنَّ هزلَ الهوى جدُّ

  • فلا تحسبا هنداً لها الغدرُ وحدها

  • سجيً نفسٍ كلُّ غانية ٍ هندُ

  • وقَالُوا أُسى ً عَنْهَا وقدْ خَصَمَ الأُسَى

  • جَوَانِحُ مُشْتَاقٍ إذَا خاصمَتْ لُدُّ

  • وعينٌ إذا هيجتها عادتِ الكرى

  • ودَمْعٌ إَذَا استَنجدْتَ أسْرَابَهُ نَجْدُ

  • ومَا خَلفَ أجْفَانِي شُؤونٌ بَخِيلَة ٌ

  • ولا بَيْنَ أَضلاعي لها حجَرٌ صلْدُ

  • وكمْ تحتَ أرواقِ الصبابة ِ منْ فتى ً

  • منَ القَوْمِ حُرٍّ دَمعُهُ للهَوى عَبْدُ

  • ومَا أَحدٌ طَارَ الفِرَاقُ بقَلْبِهِ

  • بجْلَدٍ ولَكِنَّ الفِراقَ هوالجلْدُ

  • ومَنْ كانَ ذَا بَثٍّ على النَّأيَ طارِفٍ

  • فلِي أَبَداً من صَرْفِهِ حُرَقٌ تُلْدُ

  • فلا ملكٌ فردُ المواهبِ واللهى

  • يُجَاوِزُ بي عَنْهُ ولا رَشأٌ فَرْدُ

  • محمدُ يا بنَ الهيثمَ انقلبتْ بنا

  • نَوَى خَطَأٌ في عَقْبِها لَوعَة ٌ عَمْدُ

  • وحقدٌ منَ الأيامِ، وهيَ قديرة ٌ

  • وشرٌّ السجايا قدرة ٌ جارها حقدُ

  • إساءة َ دهرٍ أذكرتْ حسنَ فعلهِ

  • إليِّ ولولا الشري لم يعرفِ الشهدُ

  • أما وأبي أحداثهٌ إنَّ حادثاً

  • حدا بي عنكَ العيسِ للحادثُ الوغدُ

  • مِنَ النَّكَبات النَّاكباتِ عَن الهَوَى

  • فمحبوبها يحبوُ ومكروهها يعدوُ

  • ليالينا بالرقتينِ وأهلها

  • سق العهدَ منكِ العهدُ والعهدُ والعهدُ

  • سَحَابٌ متى يَسحَبْ على النَّبتِ ذَيْلَهُ

  • فلا رجلق ينبو عليهِ ولا جعدٌ

  • ضربتُ لها بطنَ الزمانِ وظهرهُ

  • فَلَمْ أَلقَ مِنْ أَيَّامِها عِوَضاً بَعْدُ

  • لدى ملكٍ منْ أيكة ِ الجودِ لمْ يزلْ

  • على كَبِدِ المَعْروفِ مِنْ فِعْلِهِ برْدُ

  • رَقِيقِ حَواشِي الْحِلْمِ لَو أَنَّ حِلْمَهُ

  • بكفيكَ ما ماريتَ في انهُ بردُ

  • وذو سورة ٍ تفري الفريَ شباتها

  • ولا يَقطَعٌ الصَّمصَامُ لَيْسَ لَهُ حَدَ

  • ودَانِي الجَدَا تَأْتِي عَطايَاهُ مِنْ عَلٍ

  • ومنصبهُ وعرٌ مطالعهُ جردُ

  • فقدْ نزلَ المرتادُ منهُ بماجدِ

  • مواهبهُ غورٌ وسؤددهُ نجدُ

  • غَدا بالأماني لم يُرِقْ ماءَ وجْهِهِ

  • مطالٌ ولمْ يعقدْ بآمالهِ الردِّ

  • بأوفاهمُ برقاً إذا أخلفَ السنا

  • وأصدقهم رعداً إذا كذبَ الرعدُ

  • أَبَلهِمُ ريقاً وكَفّاً لِسَائلٍ

  • وأنضرهمْ وعداً، إذا صوحَ الوعدُ

  • كَريمٌ ، إذا ألقَى عَصاهُ مُخَيماً

  • بأرضٍ، فقدْ ألقى بها رحلهُ المجدُ

  • بهِ أَسْلَمَ المَعْروفُ بالشّامِ بَعْدَمَا

  • ثَوَى مُنذُ أَوْدَى خالِدٌ وهْو مُرْتَدُّ

  • فَتَى لا يَرَى بُدّاً مِنَ البَأْسِ والنَّدَى

  • ولا شيءٍ إلاَّ منهُ غيرهما بدُّ

  • حَبِيبٌ بَغِيضٌ عِنْدَ رَاميكَ عَنْ قِلَى

  • وسَيْفٌ على شَانِيك لَيْسَ لَهُ غِمْدٌ

  • وكمْ أمطرتهُ نكبة ٌ ثمَّ فرجتَ

  • وللهِ في تفريجها ولكَ الحمدُ

  • وكَمْ كانَ دَهْراً للحَوادِثِ مُضْغَة ً

  • فأضحتْ جميعاً وهيَ عنْ لحمهِ دردُ

  • تصارعهُ لولاكِ كلّ ملمة ً

  • ويعدو عليهِ الدهرُ منْ حيثِ لا يعدو

  • تَوَسَّطْتَ مِنْ أَبْنَاءِ سَاسَانَ هَضْبَة ً

  • لَهَا الكَنَفُ المَحْلُولُ والسَّنَدُ النَّهْدُ

  • بحيثُ انتمتْ زرقٌ الأجادلِ منهمُ

  • عُلوّاً وقَامَتْ عَنْ فَرائِسِها الأُسْدُ

  • ألمْ ترَ أنَّ الجفرَ جفركَ في العلى

  • قَريبُ الرشَاءِ لاَ جَرُورٌ ولا ثَمْدُ

  • إذَا صَدَرتْ عَنْهُ الأَعَاجِمُ كلُّهَا

  • فأَوَّلُ مَنْ يَرْوَى َ به بَعْدَها الأَزْدُ

  • لَهُمْ بِكَ فَخْرٌ لا الربابُ تُرِبُّهُ

  • بدعوى ولم تسعدْ بأيامهِ سعدُ

  • وكمْ لكِ عندي منْ يدِ مستهلة ٍ

  • عليَّ ولا كُفْرَانَ عِنْدِي ولا جَحْدُ

  • يدٌ يستذلُ الدهرُ في نفحاتها

  • ويَخْضَرُّ مِنْ مَعْرُوفِها الأُفقُ الوَرْدُ

  • ومِثْلِكَ قَدْ خَوَّلْتُهُ المَدْحَ جَازِياً

  • وإنْ كنتَ لا مثلٌ إليكِ ولا ندُّ

  • نَظَمْتُ لَهُ عِقْداً مِنَ الشعْرِ تَنْضُبُ الْـ

  • بحارُ وما دناهُ منْ حليها عقدُ

  • تَسِيرُ مَسِيرَ الشَّمْسِ مُطَّرَفَاتُها

  • وما السَّيْرُ مِنها لا العَنيقُ ولا الوَخْدُ

  • تروحُ وتغدو، بل يراحُ ويغتدي

  • بِها وهْيَ حَيْرَى لا تَرُوحُ ولا تَغدُو

  • تقطعُ آفاقَ البلادِ سوابقاً

  • وما ابتَلَّ مِنها لا عِذارٌ ولا خَدُّ

  • غَرَائِبُ ما تَنفَكُّ فِيهَا لُبَانَة ٌ

  • لِمُرتَجِزٍ يَحْدُو ومُرْتَجِلِ يَشدُو

  • إذا حضرتْ ساحَ الملوكِ تقبلتْ

  • عقائلُ منها غيرُ ملموسة ٍ ملدُ

  • أُهينَ لهَا ما في البُدُورِ وأُكْرِمَتْ

  • لديهمْ قوافيها كما يكرمُ الوفدِ


أعمال أخرى أبو تمام



المزيد...