إبتهالات من تحت الأمواج ( وحيد خيون )



  • ذهبْنا بعيدا ً

  • إلى أنْ فقَدْنا يَدَيْكْ

  • هرَبْنا جميعاً من الغربةِ القاتِله ...

  • وعدْنا إليكْ

  • فقدنا الأمانَ .. فقدنا السلامَ .. فقدنا الثِقَه

  • وما عادَ للصِدق ِ فينا وجودْ

  • فَلَسْنا نُراعِي حَراماً عَلَيْنا ...

  • ولا نتّقي من ضياع ِ العهودْ

  • و تاللهِ ...

  • ما ظلّ َ للهِ حدّ ٌ أمامَ العبيدِ القرودْ

  • لقدْ عبَرَ القومُ كلّ َ الخطوطِ ...

  • وكلّ َ الحصون ِ وكلّ َ الحدودْ

  • وتاللهِ .. ما ظلّ َ للهِ حدّ ٌ ..

  • ولا ظلّ َ للكفرِ حدْ ! ! !

  • شرِبْنا جميعاً من النهرِ دهراً طويلاً

  • وما تابَ مِنّا أحدْ ! !

  • وهذا هو الردّ ُ .. إنْ كانَ للهِ رَدْ

  • أعاصيرُ ...

  • هزاتُ أرض ٍ ...

  • زلازِلْ

  • وأمواجُ ماءْ

  • ونحنُ على الدّربِ لا نَتّقِي

  • ولم نعترفْ بالغباءْ !!!

  • نخافُ من الناس ِ حدّ َ الحياءِ ...

  • ومن ربِّنا لا نخافْ

  • وهل يرتقي الجاهلونَ الى مستوى الإعتِرافْ ؟

  • ذهبنا بعيداً وكنا فخورينَ بالبعدِ عنكْ

  • وكنا فخورينَ أنْ نقلِبَ الحقّ َ باطلْ

  • لقد فارقَ اللهَ خلقٌ كثيرٌ !!

  • وهل فارقَ اللهَ في الخلق ِ عاقِلْ ؟

  • وكنا إذا قيلَ للهِ هودوا

  • ذهبنا بعيداً وعُدْنا نجادِلْ

  • وكنا إذا قيلَ للهِ توبوا

  • ظنَنّاهُ عما فعلناهُ غافِلْ

  • ورحنا نجادِلْ

  • وعُدْنا نجادِلْ

  • وفي منتهى الكبرياءْ

  • نرى قولَنا فوقَ قول ِ السّماءْ

  • نرى رأيَنا ...

  • فوقَ رأي ِ النبيينَ و الأوصِياءْ

  • نُعاديكَ يا ربَّنا كي نكونَ

  • لأعدائِكَ الأصدقاءْ !!

  • نُعاديكَ من أجل ِ إطراءَةٍ ...

  • ومن أجل ِ أنْ نُضْحِكَ الأقوياءْ

  • ومِنْ قبْلُ أجدادُنا مرّتيْن ِ أساؤوا العمَلْ

  • وجدّاتُنا مرّة قد تَبِعْنَ الجَمَلْ

  • لكي يحفظوا سيدَ الأنبياءْ

  • فمِنْ أجل ِ أنْ يحكموا المُسلِمينَ

  • تواصَوْا بأنْ يُحْرِقوا الأوصِياءْ

  • لقد كانَ أولئكَ الغاصبونَ ...

  • وأولئكَ الأغبياءْ

  • أساسَ الخرابِ الذي حلّ َ فينا

  • أساسَ الدمارِ الذي لم يُبْق ِ في الناس ِ دينا

  • وها نحنُ منهم بُراءْ

  • وها نحنُ عُدْنا إليكْ

  • و ها نحنُ قبلَ الرّحيل ِ الكبيرِ

  • حَلَلْنا ضيوفا ً عليكْ

  • فيا مَن هو اللهُ يمضي الزمانُ ...

  • و يأتي الزمانْ

  • و كفّاهُ مبسوطتانْ

  • أنا الآن َ ... في حاجةٍ للبُكاءِ

  • على لَمْسَةٍ من يديْكْ

  • ذهبْنا بعيداً الى أنْ فقدْنا يديْكْ

  • وعُدْنا إليْكْ


أعمال أخرى وحيد خيون



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x