حافظ إبراهيم .. ( محمد مهدي الجواهري )



  • نَعوا إلى الشِعرِ حُراً كان يرعاهُ

  • ومَنْ يَشُقُّ على الأحرارِ مَنعاهُ

  • أخنى الزَّمانُ على نادٍ " زها " زَمناً

  • بحافِظٍ واكتسى بالحُزنِ مغناه

  • واستُدْرجَ الكوكَبُ الوضاءُ عن أُفُقٍ

  • عالي السَّنا يُحْسِرُ الأبصارَ مَرقاه

  • أعْززْ بأنَّا افتقَدناهُ فأعوزنا

  • وجهٌ طليقٌ وطَبعٌ خفَّ مجراه

  • وأنَّ ذاكَ الخفيفَ الروحِ يُوحشُه

  • بيتٌ ثقيلٌ على الأحياءِ مَثواه

  • ضيفٌ على رِمَمٍ شتَّى طبائعُها

  • ما كانَ يجمعُها حالٌ وإياه

  • أنَّ الذي هزَّ كلَّ الناس مَحضَرُهُ

  • لم يبقَ في الناس منه غيرُ ذكراه

  • نأت رعايَتُنا عنه وفارقَنا

  • فِراقَ مُحتَشمٍ فلْيَرْعَهُ الله

  • حوى التُرابُ لِساناً كُلُّهُ مُلَحٌ

  • ما كلُّ مُحتَرِفٍ للشِّرِ يُعطاه

  • للأريحيَّةِ مَنْشاهُ ومَصْدرُهُ

  • وللشَّجاوةِ والإيناسِ حَدّاه

  • جمُّ البَدائهِ سََهْل القولِ ريِّضُه

  • وطالما أعوزَ المِنطيقَ إبداه

  • جَلا القِراعُ الشبا منهُ ولطفَّهُ

  • طولُ التَّجارِبِ في الدُّنيا ونقَّاه

  • تخيَّر الكَلِمَ العالي فَسلَّطهُ

  • على القوافي فحَّلاها وحلاّه

  • ومَدَّها ببنَتِ الفِكرِ مُرسَلةً

  • تَرَسُّلَ السَّيلِ أدناهُ كأقصاه

  • من كلِّ مَعنىً لطيفٍ زاد رونَقَهُ

  • إبداعُ " حافِظَ " فيهِ فهو تيَّاه

  • فلو يُطيق القريضُ النُطقَ قابلةُ

  • بالشكرِ عن حُسن ما أسدى فأطراه

  • عرائسٌ من بنات الفكر حاملةٌ

  • مِن حافظٍ أثَراً حُلواً كسِيماه

  • وما الشُعورُ خيالُ المرءِ يَنْظِمهُ

  • لكنَّهُ قِطِعِاتٌ مِن سجاياه

  • أخو الحماسِ رقيقاً في مقاطعهِ

  • تكادُ تُلْمسُ نِيرانٌ وأمواه

  • وذو القوافي لِطافاً في تَسَلسُلها

  • ما شانَها عنَتٌ يوماً وإكراه

  • وابنُ السِنينَ نَقيَّاتٍ صحائفُها

  • أُُولاه فائضةٌ حُسناً وأُخراه

  • فانْ يكُنْ خُضِدت بالموتِ شوكتُهُ

  • أو نالَ وقعُ البِلى منهُ فعرّاه

  • فما تزالُ مَدى الأيامِ تُؤنسُنا

  • نظائرٌ مِن قوافيهِ وأشباه

  • شِعرٌ تُحِسُّ كأنَّ النفسَ تَعشَقُهُ

  • أو أنَّها اجتُذِبَتْ بالسِحر جرّاه

  • زانَتْ مواقِفَهُ جُنديَّةٌ كُسيَت

  • من الرزانهِ ما لمْ تُكْس لولاه

  • مشى بمصرَ فلم يَعثُر بها ورمى

  • مُحتلَّ مِصرَ فلم يُخطِئْهُ مَرماه

  • رِيعَ القريضُ بفذٍّ كانَ يملؤهُ

  • مِن الجميلينِ مَبناهُ ومَعناه

  • يُعطي لكلِّ مَقامٍ حقَّهُ ويَرى

  • حقّاً لسامعهِ لابُدَّ يَرعاه

  • قد يُوسِعُ الأمرَ تفصيلاً يُحتَّمُه

  • حالٌ وقد يَكتفي عنهُ بفَحواه

  • وقد يجيئُ بما لم يَجْرِ في خَلَدٍ

  • وقد يقولُ الذي لم تهوَ إلاّه

  • فمٌ من الذهب الابريزِ مَنطِقُهُ

  • جاءتْ تُعزّي به الأشعارَ أفواه

  • اليومَ يبكيهِ دامي القلبِ طارَحَهُ

  • بِدامياتِ قوافيهِ فواساه

  • وضيِّقُ الصدرِ بالأيام غالطَهُ

  • عنِ الحياةِ وما فيها فعزّاه

  • حَسْبُ الزمانِ وحِسبُ الناسِ مَنقصةً

  • أن طالَ من حافظٍ في الشِعر شكْواه

  • ما للزمانِ ونفسٍ ريعَ طائُرها

  • ألمْ تكنْ في غِنىً عنها رزاياه

  • ضَحيَّةَ الموتِ هل تهوى مَعاودَةً

  • لِعالمٍ كنتَ قَبلاً مِن ضَحاياه

  • يا ابنَ الكِنانهِ والأيامُ جائزةٌ

  • والدهرُ مُغْرَمةٌ بالحُرِّ بَلواه

  • لُقِّيتَ مِن نَكَدِ الدُّنيا ومحنتها

  • ما كنتَ لولا إباءٌ فيكَ تُكفاه

  • ما لذَّةُ العيشِ جَهلُ العَيشِ مَبدؤهُ

  • والهمُّ واسِطهُ ، والموتُ عُقباه

  • يا ابنَ الكِنانهِ ماذا أنتَ مُشتَمِلٌ

  • عليه ممَّا سَطا مَوتٌ فغَطَّاه

  • سِتّونِ عاماً أرتْكَ الناسَ كُنهَهَمُ

  • والدهرَ جوهرَهُ والعُمْرَ مَغزاه

  • وبَصَّرتكَ بأطباع يَضيقُ بها

  • صدرُ الحليم وتأباه مَزاياه

  • بَدا على نَفثَاتٍ منكَ خالدةٍ

  • عيشُ الأباة ونُعماهُ وغُمَّاه

  • وخَبَّرتنا القوافي عن أخي جَلَدٍ

  • صُلبِ الإرادةِ يُعْيي الدهرَ مأتاه

  • خاضَ الزمانَ وأبلاهُ مُمارسةً

  • لم يَخْفَ عنه خبيٌّ مِن ثناياه

  • وعَنْ مصارَعةِ الدُّنيا على نَشَبٍ

  • الحَالُ تُوجبهُ والنفسُ تأباه

  • وعن مواقفَ تُدمي القلبَ غُصَّتُها

  • لا المالُ يَدفعُ ذِكراها ولا الجاه

  • وعن أذايا يّهدُّ النفسَ مَحمِلُها

  • ويَستثَيرُك جانيها ومَرآه

  • إنَّا فَقدناهُ فقْدَ العيَنِ مُقلتها

  • أو فقْدَ ساعٍ إلى الهيجاءِ يُمناه

  • ما انفَكَّ ذِكرُ الرَّدى يجري على فمه

  • وما أمرَّ الرَّدى ، بل ما أُحيلاه

  • ومَنْ تُبَرِّحْ تَكاليفُ الحياةِ به

  • ويَلْمِسُ الرَّوْحَ في مَوتٍ تمنَّاه

  • إنّي تعشَّقتُ مِن قَبلِ المُصابِ به

  • بيتاً له جاء قبلَ الموتِ يَنعاه:

  • ودَّعتُهُ ودُموعُ العينِ فائضةٌ

  • والنَّفسُّ جياشةٌ والقَلب أواه


أعمال أخرى محمد مهدي الجواهري



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x