في المغني والنشيد ( عيسى الشيخ حسن )



  • أيّ درب ٍ

  • يجعل النصّ لذيذا ً

  • ــ جمرة ُ الحرف ِ المعنّى ؟

  • ــخمرة ُ اللغة النبيّة ؟

  • ــ نار معناها تماما ً

  • قال أطفال القصيدة

  • ــ نورها الأبيض يسعى

  • في بهاء ِ اللفظ ِ والحزن ِ المشيق

  • ــقال شيخي

  • ثمّ سدّ الباب من دون حروفي

  • وأنا في موقف التائب أستجدي سناه

  • علّه يأمر ُ نايات المساء ِ

  • فأغنّي

  • ملء ما في الكون

  • من حزن الخريف ِ

  • *

  • أيّ حرب ٍ

  • تمنح الآن نبيذا ً

  • ــ صبرنا المصبوغ باليأس تمطّى

  • ــ أم تراه

  • شغبٌ حرّ ٌ طليق

  • قال لي شيخي :

  • بأنّ الصبر من زاد ِ المريد

  • كلّما طاف الندامى في معانينا

  • ملأنا كأسهم

  • صاح بي الأولاد ُ :

  • فات الوقت ُ

  • ما عدنا نطيق

  • ..........................

  • ..........................

  • ............

  • ............

  • وتغشّانا مطر

  • أسود اللون ولم نلمح بريق

  • آه غنّينا طويلا ً

  • للحصى المبتل ّ في رمل الطريق

  • وتركنا جبّة الشيخ يغطيها تراب

  • آه ِ عذّبنا المغنّي

  • خلف ذاك المطر ِ الممدود ِ

  • في صوت الرعود

  • ثمّ أبقى لي دلاء ً عامرة

  • باحتمال الخصب ِ

  • والرؤيا وموت الفقراء

  • هو يدري

  • أنّ هذا المطر المشغول

  • بالحلم ِ العتيق ِ

  • سوف َ يجرفنا ويمضي

  • مثلَ سيلٍ في الشتاء

  • طاوياً في سيره ِ الصاخب ِ

  • آهات ِ البروقِ ِ

  • وهو يدري

  • أنّ هذا النهر يذوي دائما ً

  • في كلّ صيف

  • فلماذا يأخذ الأطفال شيخي

  • نحو قلبي

  • ولماذا يوسف الصّدّيق يبكي

  • باحثا ً في كلّ جب ِّ

  • عن بلادٍ تملأ ُ الرؤيا غناء ْ

  • احتمال

  • في اللعبة ِ

  • تتداخل أوراقي

  • فإذا ضحّيتُ ببنت الآسْ

  • من يدريني

  • أنّي أكسب هذي الجولة ْ

  • *

  • في المجلس ِ

  • حين يغادرني الناسْ

  • ألمح ُ نخلا ً يهوي

  • وفضاء ً ينهضُ

  • وشعوبا ً

  • تتدفأ بالبرد ِ القارس ِ

  • و تغنّي حولهْ


أعمال أخرى عيسى الشيخ حسن



المزيد...