إلى المودعة الجميلة ( علي محمود طه )



  • زهراتك الحمر التي أسلمتها

  • بيدي موجّعة يمين مودّع

  • لما وصلت إلى المصيف حملتها

  • كالطّفل نام على ذراع المرضع

  • أمشي بها فوق الرّمال كأنّني

  • أمشي بطيف في الظّلام مقنّع

  • مضموموة الورقات طيّ غلالة

  • و سمت بطابع ذوقك المترفّع

  • محجوبة كأميرة شرقيّة

  • قي هودج أستاره لم ترفع

  • حتّى إذا أويتها بعد السّرى

  • و خلعت عنها لبسة المتمنّع

  • هشّت لآنيتي و أشرق لونها

  • و تردّدت أنفاسها في مضجعي

  • و مضت تخالسني حييّ لحاظها

  • لا تشتكي سهرا و فرط تطلّع

  • هي أنت ، أطياف تعانق ناظري

  • و تصبّ حلو حديثها في مسمعي

  • هي أنت ، أطياف نعانق مهجتي

  • و تفرّ حين تحسّ حرقة أضلعي

  • أمست تعابثني و ملء شفاهها

  • من مغرياتك بسمة لتولّعي

  • و مكرت مكرم يا حبيبة و انقضى

  • ليلي، و أنت لديّ ساهرة معي

  • أرسلتها عينا عليّ رقيبة

  • تأتيك بالخبر العجيب الممتع

  • تحصي حراكي إن مشيت لشرفتي

  • و تعدّ خطوي إن رجعت لموضوعي

  • شهدت بأني مذ تركتك حائر

  • متفرّد بصبابتي في مخدعي !!

  • ***


أعمال أخرى علي محمود طه



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x