يا نَسْمَة ً رنّحتْ أعطافَ وادينا ( علي الجارم )



  • يا نَسْمَة ً رنّحتْ أعطافَ وادينا

  • قِفي نُحيِّيك أو عوجي فحيِّينا

  • مرَّتْ مع الصبح نَشْوَى في تكسُّرها

  • كأنَّما سُقِيتْ من كفِّ ساقينا

  • أرختْ غدائرَها أخلاطَ نافِجة ٍ

  • وأرسلتْ ذيلَها ورداً ونِسْرينا

  • كأنّها روضة ٌ في الأفقِ سابحة ٌ

  • تمجُّ أنفاسُ مَسْراها الرياحينا

  • هبَّتْ بنا من جنوبِ النيلِ ضاحكة ً

  • فيها من الشوقِ والآمالِ ما فينا

  • إنّا على العهدِ لابُعدٌ يحوِّلنا

  • عن الودادِ ولا الأيامُ تُنْسينا

  • أثرتِ يا نسمَة السودانِ لاعجة ً

  • وهِجْتِ عُشَّ الهَوى لوكنتِ تدرينا

  • وسِرْت كالحلم في أجفان غانية

  • ونشوة الشوق في نجوى المحبينا

  • ويحي على خافقٍ في الصدر محتبسٍ

  • يكاد يطفر شوْقاً حين تسرينا

  • مرّت به سنواتٌ مابها أَرَجٌ

  • من المُنَى فتمنّى لو تمرّينا

  • نبّهتِ في مصرَ قُمْريَّا بِمُعشبة ٍ

  • من الرياض كوجهِ البِكْر تلوينا

  • فراح في دَوْحِهِ والعودُ في يده

  • يردّد الصوتَ قُدْسيا فُيشْجينا

  • صوتٌ من اللّه تأليفاً وتهيئة ً

  • ومن حفيفِ غصونِ الروْضِ تلحينا

  • يَطيرُ من فَننٍ ناءٍ إلى فَنَنٍ

  • ويبعَثُ الشدْوَ والنجوَى أفانينا

  • ياشاديَ الدَوْحِ هل وعدٌ يقربُنا

  • من الحبيبِ فإنَّ البعدَ يُقْصينا

  • تشابهت نَزَعاتٌ من طبائعنا

  • لما التقتْ خَطَراتٌ من أمانينا

  • فجَاء شعريَ أنّاتٍ مُنَغَّمة ً

  • وجاء شعرُك غَمْرَ الدمع محزونا

  • شعرٌ صَدَحنا به طبعاً وموهِبَة ً

  • وجاشَ بالصدرِ إلهاماً وتلقينا

  • والنَّفْسُ إنْ لم تكنْ بالشعرِ شاعرة ً

  • ظنَّتْه كلَّ كلامٍ جاء موزونا

  • تعزّ ياطيرُ فالأيامُ مقبلة ٌ

  • ما أضيقَ العيشَ لو عزّ المُعَزّونا

  • خُذِ الحياة َ بإيمانٍ وفلسفة ٍ

  • فربّ شرٍّ غدا بالخيرِ مقرونا

  • فَكمْ وزنّا فما أجدتْ موازنة ٌ

  • في صَفْحة ِ الغيبِ ما يُعْي الموازينا

  • الكون كوَّنه الرحمنُ من قِدَمٍ

  • فهل تريدُ له ياطيرُ تكوينا

  • إن المْنَى لاتُواتى من يهيمُ بها

  • كالغيدِ ماهجَرتْ إلاّ الملحّينا

  • تبكِي وبينَ يديْكَ الزهرُ من عَجَبٍ

  • والأرضُ تبراً وروْضاتُ الهَوى غِينا

  • والماءُ يسبَحُ جْذلانَ الغديرِ إلى

  • منابتِ العُشْبِ يُحييها فُيحيينا

  • والزهرُ ينظرُ مفتوناً إلى قَبَسٍ

  • يُطِلُّ بين ثنايا السُحْبِ مفتونا

  • قد حزْتَ مُلْكَ سليمانٍ ودولَته

  • لكَ الرياحُ بما تختارُ يجرينا

  • ما أجملَ الكونَ لو صحّتْ بصائرُنا

  • وكيف نُبْصِرُ حُسْنَ الشيءِ باكينا

  • اللّه قد خلق الدنيا ليُسعدنا

  • ونحن نملؤُها حُزناً وتأبينا

  • إن جُزْتَ يوماً إلى السودانِ فارْع له

  • مودّة ً كصفاءِ الدرِّ مكنونا

  • عهدٌ له قد رَعَيْنَاهُ بأعيُنِنا

  • وعُرْوة ٌ قد عقدناها بأيدينا

  • ظِلُّ العرُوبة ِ والقرآنِ يجَمعُنا

  • وسَلْسَلُ النيل يُرويهم ويُروينا

  • أشعّ في غَلَسِ الأيام حاضرُنا

  • وضاء في ظُلْمة ِ التاريخِ ماضينا

  • مجدٌ على الدهر فاسألْ مَن تشاءُ به

  • عَمْراً إذا شئتَ أو إنْ شئتَ آمونا

  • تركتُ مِصْرَ وفي قلبي

  • وقاطرتي مراجلٌ بلهيبِ النار يَغْلينا

  • سِرْنا معاً فُبخارُ النار يدفَعُها

  • إلى اللقاء ونارُ الشوقِ تُزجينا

  • تَشقُّ جامحة ً غُلْبَ الرياضِ بنا

  • كالبرقِ شقَّ السحاب الحُفَّلَ الجونا

  • وللخمائِل في ثوب الدجَى حَذَرٌ

  • كأنّها تتوقَّى عينَ رائينا

  • كأنهنَّ العَذارَى خِفْن عاذلة ً

  • فما تعرّضْنَ إلاَّ حيثُ يمضينا

  • وللقُرَى بين أضْغاثِ الكَرَى شَبَحٌ

  • كالسرِّ بين حنايا الليلِ مدفونا

  • نستبعدُ القُرْبَ من شوقٍ ومن كَلَفٍ

  • ونستحث وإنْ كنَّا مُجدّينا

  • وكم سألْنا وفي الأفْواهِ جابَتُنا

  • وفي السؤالِ عَزاءٌ للمشوقينا

  • وكم وكم ملَّ حادينا لجاجتنا

  • وما علينا إذا ماملّ حادينا

  • حتَّى إذا مابدتْ أَسْوانُعن كَثَبٍ

  • غنّى بحمدِ السُّرى والليلِ سارينا

  • وماشجانيَّ إلاّ صوتُ باخرة ٍ

  • تستعجلُ الركبَ إيذانا وتأذينا

  • لها ترانيمُ إنْ سارتْ مُهَمْهِمَة ً

  • كالشعرِ يُتْبعُ بالتحريكِ تسكينا

  • باحُسنَها جنَّة ً في الماء سابحة ً

  • تلقى النَّعيمَ بها والحورَ والعينا

  • مرَّتْ تهادَى فأمواجٌ تُعانقها

  • حيناً وتلثِمُ من أذيالها حينا

  • والنَّخلُ قد غَيَّبتْ في اليمِّ أكثرَها

  • وأظهرتْ سَعَفاً أحْوَى وعُرْجونا

  • مالابنة ِ القَفْرِ والأمواه تسكُنُها

  • وهل يجاورُ ضَبُّ الحرَّة النونا

  • سِرْ أَيُّها النيلُ في أمْنٍ وفي دَعَة ٍ

  • وزادك اللّه إعزازاً وتمكينا

  • أنْتَ الكتابُ كتابُ الدهر أسطرُهُ

  • وَعَتْ حوادثَ هذا الكون تدوينا

  • فكم مُلوكٍ على الشَطيْنِ قد نزلوا

  • كانوا فراعينَ أو كانوا سلاطينا

  • فُنونُهم كنّ للأيام مُعْجِزة ً

  • وحُكمهم كان للدنيا قوانينا

  • مرّوا كأشرطة ِ السّيماوما تركوا

  • إلا حُطاماً من الذكرى يُؤَسِّينا

  • إنا قرأنا الليالي من عواقِبها

  • فصار مايُضحكُ الأغْرارَ يُبكينا

  • ثم انتقلنا إلى الصحراءِ تُوسِعُنا

  • بُعْداً ونُوسُعها صبراً وتهوينا

  • كأنّها أملُ المأفون أطلقهُ

  • فراح يخترق الأجواءَ مأفونا

  • والرملُ يزخرُ في هَوْلٍ وفي سَعَة ٍ

  • كالبحرِ يزخَرُ بالأمواجِ مشحونا

  • تُطلُّ من حَوْلها الكُثْبانُ ناعسة ً

  • يمدُدْنَ طَرْفاً كليلاً ثم يُغْفينا

  • وكم سَرابٍ بعيدٍ راح يخدَعُنا

  • فقلت حتى هُنا نلقى المُرائينا

  • أرضٌ من النوم والأحلام قد خُلِقتْ

  • فهل لها نبأُ عند ابن سيرينا

  • كأنما بسط الرحمنُ رُقْعتَها

  • من قبل أن يخلُقَ الأمواهَ والطينا

  • تسلَّبَتْ من حُلِيِّ النَبْتِ آنفة ً

  • وزُيِّنت بجلالِ اللّه تزيينا

  • صمْتٌ وسحرٌ وإرهابٌ وبعدُ مدى ً

  • ماذا تكونين قولي ما تكونينا

  • صحراءُ فيكِ خَبيئاً سرُّ عِزَّتِنا

  • فأفصحي عن مكانِ السِّر واهدينا

  • إنّا بنو العُربِ يا صحراءُ كم نَحتت

  • من صخركِ الصلْدِ أخلاقاً أوالينا

  • عزّوا وعزتّ بهم أخلاقُ أمّتِهم

  • في الأرضِ لمّا أعزّوا الْخُلقَ والدّينا

  • مِنَصّة ُ الحكْم زانوها ملائكة

  • وجَذْوَة الحرب شبّوها شياطينا

  • كانوا رُعاة َ جِمالٍ قبلَ نهضتِهم

  • وبعدها مَلأوا الآفاق تمدينا

  • إن كَبّرتْ بأقاصي الصين مِئْذَنة ٌ

  • سمعتَ في الغرب تهليلَ المصلّينَا

  • قف يا قِطارُ فقد أوهى تصبُّرَنا

  • طولُ السفارِ وقد أكْدَتْ قوافينا

  • وقد بدتْ صفحة ُ الْخُرْطوم مُشْرقة ً

  • كما تجلَّى جلالُ النورِ في سينا

  • جئنا إليها وفي أكبادنا ظمأٌ

  • يكاد يقتُلُنا لولا تلاقينا

  • جئنا إليها فمن دارٍ إلى وطنٍ

  • ومن منازِل أهلينا لأهلينا

  • ياساقيَ الحيِّ جدّدْ نَشْوَة ً سلفتْ

  • وأنت بالجَبَنَاتِ الحُمُرِ تسقينا

  • واصدَحْ بنونية ٍ لما هتفتُ بها

  • تسرّق السمع شوقي وابنُ زيدونا

  • وأحْكِم اللحنَ ياساقي وغنِّ لنا

  • إنَّا محّيوكِ يا سلمى فحيينا


أعمال أخرى علي الجارم



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x