غداً في سَماءِ الْعبْقَرِيَّة ِ نلتقي ( علي الجارم )



  • غداً في سَماءِ الْعبْقَرِيَّة ِ نلتقي

  • وتجتمعُ الأنْدادُ بَعْدَ التَّفَرُّقِ

  • وَنذكر عيْشاً كالأزَاهِر لم يَطُلْ

  • وَوُدّاً كَمشْمُولِ الرَّحيقِ الْمُصَفقِ

  • وَنَضْحك من آمالِنا كيف أنَّها

  • أَصَاخَتْ إلى وَعْدِ الزَّمان المُلَفِّقِ

  • ونَسْبَحُ في أنْهَارِ عَدْنٍ كأنَّما

  • سَرَائِرُنَا مِن مائِها المُتَدَفِّق

  • ونَخْتَرِق الأجْواءَ بَيْنَ مُدَوِّمٍ

  • يَمَدُّ جَنَاحَيْهِ وبين مُصَفِّق

  • ذَكَرْتُ أَحِبَّائي وقَدْ سَارَ رَكْبُهُمْ

  • إلى غير آفاقٍ على غير أَيْنُقِ

  • أُودِّعهم ما بَيْنَ لَوْعَة ِ وَاجِدٍ

  • تَطِيرُ به الذِّكْرَى وَزفْرَة ِ مُشْفِق

  • وَأَبْعَثُ في الصَّحْراء أَنَّاتِ شَيِّقِ

  • وهَلْ تَسْمعَ الصَّحراء أَنَّاتِ شَيِّقِ

  • تعلقتُ بالحَدْبَاءِ حَيْرانَ وَالِهاً

  • وكيف ومَاذَا نافِعِي من تعلٌّقِي

  • لَمَسْتُ فلم ألْمِسُ سوى أَرْيَحِيَّة ٍ

  • من النورِ لُفَّتْ في رِدَاءٍ مُخلَّقِ

  • أَتُدْفَنُ في الأرض الكنوزُ وفوقها

  • خَلاَءٌ إلى لأْلائِهَا جِدُّ مُمْلِقِ

  • ويَمْضِي الْحِجَا مَابَيْنَ يومٍ وليلة ٍ

  • كَلَمْحَة ٍ طَرْفٍ أَو كَوَمْضَة ِ مُبْرِق

  • يضيق فضاءُ الأرض عن هِمَّة ِ الفَتى

  • ويُجمَعُ في لَحْدٍ من الأرض ضيِّقِ

  • تَبَابٌ لهذا الدَّهْرِ مَاذَا يُرِيدُه

  • وأَيّ جديدٍ عنده لم يُمَزّقِ

  • يُصَدِّعُ من أَعْلاَمِنَا كلَّ راسخٍ

  • ويُطفِىء ُ من أَنْوَارِنَا كلَّ مُشْرِقِ

  • هُوَ المُوتُ مَا أغْنَى اسمه عَنْ صِفَاتِه

  • وعن كلِّ ألْوَانِ الكلام المُنَمَّقِ

  • رَمَتْنِي عوَادِيه فإِن قلتُ إِنَّهَا

  • مَضَتْ بِأَمانِيِّ الحياة فَصَدِّقِ

  • أَأَحمدُ أين الأمْسُ والأمسُ لم يَعُدْ

  • سِوَى ذِكرياتٍ للخيال المُؤَرِّقِ

  • كَأَني أراكَ اليومَ تخطُبُ صَائِلاً

  • وتَهْدِرُ تَهْدَارَ الْفَينقِ المُشَقْشِقِ

  • تُنَافِحُ عن بِنْتِ الصَّحارِى مُشَمِّراً

  • وتَفْتَحُ مِن أسْرَارِهَا كُلَّ مُغْلَقِ

  • مَضَى حَارِسُ الفُصْحى فَخَلَّده اسْمُه

  • كما خلَّد الأَعْشى حَديثَ الْمُحَلَّقِ

  • فَقدْنَا به زَيْنَ الْفَوَارِسِ إِن رَمَى

  • أَصَابَ وإِنْ يُرْخِ الْعِنَانَيْنِ يَسْبِقِ

  • فَقُلْ للَّذِي يَسْمُو لذَيْلِ غُبارِهِ

  • ظلَمْتَ العِتَاقَ الشَّيْظَمِيَّاتِ فَارفُقِ

  • إذا ما رَمَى عِنْدَ الجِدَالِ عَبَاءَهُ

  • رَمَاكَ بِسَيْلٍ يَقْذِفُ الصَّخْرَ مُغْرِقِ

  • فجانِبْ إذا كُنتَ الحكِيمَ سُؤَالَهُ

  • وَأَطْرِقْ إلى آرائِهِ ثُمَّ أطْرِقِ

  • أَأَحْمَدُ إِنْ تَمْرُرْ بِوَالِي فَحَيِّه

  • وَبَلِّغْه أشْوَاقَ الفُؤادِ المُحَرَّقِ

  • طوَيناه صيَّادَ الأَوابدِ لَمْ يَدَعْ

  • عَزِيزاً عَلَى الأفْهامِ غَيْر مُوَثقِ

  • لَهُ نَظْرَة ٌ لم يحَتَمِلْ وَقعَ سِحْرِهَا

  • غريبُ ابن حُجْرٍ أَو عَوِيصُ الفَرَزْدَقِ

  • أَحَاطَ بآثار الْخَلِيلِ بْنَ أَحْمَدٍ

  • إِحاطَة َ فيَّاضِ البَيَانِ مُدَقِّقِ

  • إذا مَسَّ بالكَفِّ الجبينَ تدافَعَتْ

  • جُيُوشُ المعانِي فَيْلقاً إِثْرَ فَيْلَق

  • ويوماً مع الإِسكندريّ رأيته

  • يُجاذِبُه فَضْلَ الْحَدِيثِ المشَقَّقِ

  • فَهَذَا يَرَى في لَفْظَة ٍ غَيرَ مَايَرى

  • أَخوه ويختارُ الدليلَ وَينْتَقى

  • فقلت أرى ليثاً وليثاً تَجَمَّعَا

  • وأَشْدَقَ مِلءَ العَيْنِ يَمْشِي لأَشْدَقِ

  • وأَعْجَبَنِي رأيٌ سَلِيمٌ وَمَنْطِقٌ

  • يَصُولُ على رأيٍ سليمٍ ومَنْطِقِ

  • وقد لوَّحتْ أيْدِيهِمَا فكأنّها

  • إِشاراتُ راياتِ تروحُ وتَلتَقِي

  • ولم أرَ في لفْظَيْهِمَا نَبْرَ عَائِبٍ

  • ولم أَرَ في عَيْنَيْهِمَا لَمْحَ مُحْنَقِ

  • فقلتُ هِيَ الفُصْحَى بِخَيرٍ وَإِنَّهَا

  • بأَمثالِ هَذَيْن الْحَفييْنِ تَرْتَقي

  • وَلَمْ أَنْسَ نَلِّينُو وقَدْ جَاء فَيْصَلاً

  • بِحُجَّة ِ بَحَّاثٍ وَرَأْيِ مُحَقِّقِ

  • وَفِكْرٍ لهُ مِنْ فطْرَة ِ الرُّومِ دِقَّة ٌ

  • ومِنْ نَفَحاتِ العُرْبِ حُسْنُ تَأَلُق

  • يُنَسِّقُ علم الأوّلين مُجاهِداً

  • ولاخَيْرَ في عِلْمٍ إِذَا لَمْ يُنَسَّقِ

  • تَقَاسَمَهُ غَرْبٌ وشَرْقٌ فَألَّفَتْ

  • مَنَاقِبُهُ مابَيْنَ غَرْبٍ ومَشْرِقِ

  • فَدَعْ مايُغَطِّي الرّأس واسْمَعْه لاتجِدْ

  • سِوَى عَرَبِيٍّ في العُروُبَة مُعْرِقِ

  • إِذا صَالَ ألْقَى الرُّمحَ كُلُّ مُنَازِلٍ

  • وإِنْ هو دَوّي سَفّ كلُّ مُحَلِّقِ

  • عَشقْناه وَضَّاحَ الْخَلاَئِقِ مُخْلِصاً

  • وَمَنْ يَكُ وضّاحَ الخلائق يُعْشَق

  • فَيَا مَجْمَعَ الفُصْحى عَزَاءً فَكُلُّنَا

  • إِلَى الشاطىء المَوْعُودِ ركّابُ زَوْرَقِ

  • وما عَقِمَتْ أُمُّ اللُّغَاتِ ولاخَلَتْ

  • خَمائِلُهَا منْ سَجْعِ كلِّ مُطَوَّقِ


أعمال أخرى علي الجارم



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x