آثَرَتْ أن تريح العصافير ( عزت الطيري )



  • سَافرت للبعيد

  • ولكنما عطرها

  • يتقافز

  • كالفرح الفاطمى ، ويهمى

  • على لفتات المكان

  • سافرت

  • وقيود محبتها

  • لم تزل فى معاصمنا

  • تتأرجح

  • تشعل فينا

  • الحنين إلى الأسر

  • توقظ أوهامنا

  • وتقود القوافل

  • والزورق المستحيل

  • إلى ضفة الأقحوان

  • تركت

  • فى الخيالات

  • أشياءها :

  • ضِحْكة العندليب

  • ابتسامة سوسنها

  • وهديل البنفسج

  • حين تدندن خطواتها

  • فى الممر إلى القلب

  • تنهيدة عذبة

  • دونما سبب

  • نقرات الأصابع

  • فوق الموائد

  • فضة خاتمها المتسربل بالورد

  • كرسيها الأخضر اللون

  • لثغة راءاتها الأجنبية

  • رمانها المتدلىَّ عفواً

  • على سور أحلامنا

  • واليمام الحبيس

  • بأقفاص سجانه المخملى

  • رنين أساورها

  • ساعة توقف الوقت

  • تلدغنا

  • بالعقارب

  • عند قدوم مواكبها الموسمية

  • بالفرْح والقمحِ

  • والقطف والوصفِ

  • والحَبِ

  • ذى العصفِ

  • والرَيَحَان ...

  • سَافرت

  • لم تسافر

  • ولكنها أخذت عطلة

  • من مواجعنا

  • من دماءٍ تسح

  • على ظل أهدابها

  • من نشيجٍ

  • يسربهُ

  • صمتنا

  • من بكاء الأرائك

  • من عنفوان القصائد

  • تجرى

  • مُلوّحة

  • فى الفضاء

  • فيشتعل العنفوان

  • سَافرت ؟

  • لم تسافر

  • ولكنها آثَرَت

  • أن تريح العصافير

  • من غَزَلٍ

  • وتريح الربابات

  • من نزفها

  • وتريح الكمان


أعمال أخرى عزت الطيري



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x