الجمال ( عدنان النحوي )



  • خَلَقْتَ الجَمَالَ لَنَا آيَةً

  • تَطُوفُ القُلوبُ بهَا وَ العَيُونْ

  • وَأَبْدَعْتَ في الكَوْن مَا تَجْتَلي

  • عُيُونٌ وَمَا هُوَ سِرٌّ دَفِينْ

  • وَزيَّنْتَهُ ! يَا لَهَذا الجَمَالِ

  • وَهذا الجَلاَلِ وهذا الحنين

  • فَتَخْشَعُ في نُورِه أَضْلُعٌ

  • وتَخْفُقُ أَشْوَاقُهَا و الشُّجُونْ

  • فهذي السَّمَاءُ وآفَاقُها

  • بُرُوجٌ تُزَيَّنُ للنَّاظِرينْ

  • فَكَمْ بَصَرٍ عَادَ مِنْهَا حَسْيراً

  • عَلى خَشيَةٍ وَهُمُ مُشْفِقُونُ

  • وَ غَيْبٌ وراءَ وثوب الخيالِ

  • عَصَيٌّ عَليْهِ و سَقفٌ مَتِينْ

  • فُطُفْ حَيْثُ شِئتَ فآيَاتُهَا

  • جَلاَلُ المَدَى و جَلال القرونْ

  • وهذي هي الأرضْ كَمْ جَنَّةٍ

  • تَفَجَّرُ بين جَنَاها العُيُونْ

  • ورَوْضٍ تَنَفَّسَ عَنْهُ الصَّبَاحُ

  • شَذاً من وُرُودٍ و مِنْ يَاسَمِينْ

  • وطَيْرٍ كَأْنّ رَفيفَ جَنَاحَيْـ

  • ـهِ رفُّ البكُورِ وهمْسُ الغُصُونْ

  • يُسَبِّح لله في مَوْكِبٍ

  • جَليلٍ وحَشْدٍ من الخاشِعِينْ

  • وكَمْ مِن جِبالٍ تَشقُّ ذُرَاهَا

  • عنانَ السَّماءِ و سَهْلٍ يَلينْ

  • وَكَمْ أَبْحُرٍ غَيَّبَ الله فِيهَا

  • غُيُوباً وأَطْلَقَ فيها السَّفِينْ

  • وَنَهْرٍ .. تَدَفَّقُ أَمْواهُه

  • يُرَوِّي الحَيَاةَ ويُغْني القُرونْ

  • يُزَيِّنُها الله كَيْفَ يشاءُ

  • وَيَمْنَحُهَا عَبْقَرِيَّ الفُنُونْ

  • وأنْشَأتَ مِنْ زِينَةٍ في الحياةِ

  • لِتَبْلُوَ مِنَّا الهَوَى و اليَقِينْ

  • وَتَبْلوَ مِنَّا خَبَايَا الصُّدُورِ

  • ونَجْوَى القُلُوبِ و هَمْس الجُفُونْ

  • فَكَمْ زِينَةٍ سَعَّرَتْ فِتْنَةً

  • تلظَّتْ عَلَى شَهْوَةٍ أَو مُجُونْ

  • وكمْ زِينَةٍ رفَّ فيها الجَمّالُ

  • يُطَهِّرُ أَشْوَاقَنا والحَنِين

  • فَزِينَةُ هذِي الحَيَاةِ رِيَاشٌ

  • وزهْوَةُ مَالٍ وَ شَوْقُ البَنِيْنْ

  • يُبَدِّلُهَا النَّاسُ في سَعْيِهِمْ

  • شُكُورَ التُّقَى أو جُحُودَ الفُتُونْ

  • فَكَمْ جَاهِلٍ ضَلَّ في غَيِّه

  • فَظنَّ الجَمَالَ هَوَى المُعْتَدِينْ

  • وَلهْوَ الحَرَام عَلَى شَهْوَةٍ

  • تَوَاثَبُ بَيْنَ غَوَانٍ و عِينْ

  • رَفِيفُ الجَمَالِ نَوَالُ الحَلالِ

  • وصِدْقُ الوَفَاءِ وعَهْدٌ أَمينْ

  • وأَجْمَلُ آيَاتِهِ أَنَّهُ

  • هُوَ الحَقُّ والطُّهْرُ أنّى يكُونْ

  • ونورٌ تَدفّقَ مِلءَ الوُجُودِ

  • يُزيحُ الظّلاَمَ و يَنْفي الظّنُونْ

  • وَحُرِّيّةٌ أَطْلَقَتْ أَنْفُساً

  • لِتَمْضِيَ في مَوْكِبِ العَابِدينْ

  • سَيَبْقَى الجَمالُ لَنَا آيَةً

  • يَرَى اللّهَ في صِدْقِها العَالمونْ

  • ويَبْقى هَوَانَا هوى الصَّادقينَ

  • فَمَا الحُبُّ إِلا هَوَى الصَّادقِينْ

  • وَمَا الحُبُّ إلا زكيُّ الجَمَالِ

  • نَقِيُّ الفعَال وَ فَاءٌ وَ دينْ

  • وَمَنْ عَرَفَ الحُبَّ للّـ

  • ـهِ عَلّمَهُ الحبُّ تَرْكَ المُجُونْ

  • ففي كُلِّ ناحِيَةٍ آيَةٌ

  • مِنَ الحُسْنِ تُجْلَى و حَقٌّ يَبِينْ

  • تَدُلُّ عَلَى أَنَّكَ اللّـ

  • ــه رَبُّ الخَلائِقِ و العَالمينْ

  • وَلَيْسَ يَرَاها سِوَى مُؤمِنٍ

  • وَلَيْسَ يَرَاهَا سَوَى المتَّقين

  • وأَنْتَ جَميلٌ تُحِبُّ الجَمالَ

  • فَقُلْتَ لَنَا يا عِبَادِي اتَّقُونْ


أعمال أخرى عدنان النحوي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x