لا اكتراث ( عبدالله البردوني )



  • روّية ، أو حطمّي في كفه القدحا

  • فلم يعد ينتشي ، أو يطعم الترحا

  • لا ، لم يحسّ ارتواء ، أو يجد ظمأ

  • أو يبتهج ، إن غدت أحلامه منحا

  • سدى ، تمنيّن من ماتت رغائبه

  • من طول ما أغتبق (القطران) واصطبحا

  • فعاد ، لا يرتجي ظلا ولا شجرا

  • ولا يراقب وعدا ، جدّ أو مزحا

  • إذا اشتهى اقتات شلوا من تذكره

  • وامتصّ ما خطّ في رمل الهوى ومحا

  • كالطيّف يحيا بلا شوق ، ولا حلم

  • ولا انتظار رجاء ، ضنّ أو سمحا

  • ينقّر السهد عن ميعاد أغنية

  • كطائر جائع ، عن سربه نزحا

  • وينزوي ، كضريح يستعيد صدىّ

  • يبكي ويهزج (لا حزنا ولا فرحا)

  • لا تسألي : لم يعد من تعرفين هنا

  • ولّى وخلّف من أنقاضه شبحا

  • آسي بقايا ، أو شظّي بقيتّه

  • للريح ، لم يدر من آسى ومن جرحا


أعمال أخرى عبدالله البردوني



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x