عندما ضمنا اللقاء ( عبدالله البردوني )



  • كيف أنسى منك الحوار البديعا

  • و اللّقا الغضّ و الجمال الرفيعا

  • كيف أنسى و لا نسيت و عندي

  • ذكريات حرّى تذيب الضلوعا

  • كيف أنسى و لست أنسى لقاء

  • ضمّ قلبا صبّا و قلبا صديعا

  • ووصالا كانت تفيض معاني

  • علينا سكينة و خشوعا

  • عندما ضمّنا اللّقا في ذراعيـ

  • ه نسينا ما في الوجود جميعا

  • و صبونا و عانق الحبّ حبّا

  • مثلما عانق الصباح الربيعا

  • وامتزجنا و الحبّ يضفي علينا

  • صبوات مرحى و جوّا وديعا

  • و بنان الهوى تغازل قلبيـ

  • نا كما غازل النسيم الشموعا

  • فأدرنا من الغرام حوارا

  • عاطفيّا يصبي الهوى و الولعا

  • و عتابا يكاد من رقّة الألـ

  • فاظ يجري على الشفاه دموعا

  • ***

  • كم تساءلت عن لقانا و كم سا

  • ءلت عن صفوة الظلام المريعا

  • و ذكرت الوصال ذكرى غريب

  • يتشهّى أوطانه و الرّبوعا


أعمال أخرى عبدالله البردوني



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x