جلدي يفتح .. والمخيم ( طلعت سقيرق )



  • مطرٌ …

  • يلحُّ على الطريقِ إلى المطرْ

  • لنهارنا قيثارةُ البلدِ الموزَّعِ

  • في الطريقِ إلى المطرْ

  • جلدي يفتّحُ برتقالْ

  • كم أشتهي …

  • هذا النزولَ إلى المخيّمْ

  • هذا الصعودَ إلى المخيّمْ

  • كانتْ تحبُّ

  • وكنتُ أفشي سرَّ قلبي

  • خبّئي تفاحةً في خصرِ حيفا ..

  • سجّلي نبضَ الأصابعِ وزعيها

  • عندَ حيفا ..

  • سميتُ وجهكِ والشوارعَ

  • والنهارَ .. طلوعَ جلدي

  • كنّا نحبُّ الياسمينْ

  • طفلٌ على أطراف غيمهْ

  • بلدٌ على أطراف نجمهْ

  • ودخلتُ في أفياء خيمهْ

  • كم أشتهي

  • كم أشتهي

  • كم أشتهي …

  • * * *

  • أرخيتُ ظلي

  • صحراء ما بينَ الأصابعِ والأصابعِ

  • كان ظلي

  • أنا لا أحبُّ الياسمينْ

  • هيَ جثتي

  • وظلالُ حيفا

  • لا تأخذي هذا الرغيفَ ولا تنامي

  • هي جثتي

  • لا تدخلي

  • كلّ الشوارعِ جثتي

  • أنا لا أحبّ الياسمينْ

  • لا أشتهي ..

  • لا أشتهي ..

  • لا أشتهي ..

  • * * *

  • مطرٌ ..

  • وخاصرتُ الخليلْ

  • صليتُ عند غمامةٍ

  • جلدي يفتح والجليلْ ..

  • كان المطرْ …

  • في ساعةِ الميلادِ وانتفضَ الولدْ ..

  • سالتْ يداهُ على البلدْ

  • وأنا أحبّكِ حين يافا ..

  • تستردُّ الآنَ خاصرةَ الشوارعِ والمنازلْ

  • صعدتْ وراحت تمطر الدنيا مشاعلْ

  • ـ يترجَّلُ الولدُ المعبّأ بالشهادهْ

  • ـ تسقي عجوزٌ كرمة الدار العتيقهْ

  • الآن أمّي

  • وأبي يعبّئ بندقيَّهْ

  • يمضي وخلف الظهرِ خيمهْ

  • يمضي وعند جبينه أطراف غيمهْ

  • الآن أمّي

  • وأخي يعبِّئ صخرة في الناصرهْ

  • كم أشتهي ..

  • كم أشتهي ..

  • كم أشتهي ..

  • * * *

  • أنا لا أحبّ الداخلينَ الطالعين من المرايا

  • كانوا عَرايا

  • ورأيتُ عنترةَ المكبَّلَ بالسلاسلِ

  • كان يجلدْ

  • ورأيت عبلة في المرايا

  • كانت تضاجع جلدَ أفعى

  • وتصيح من وجع الشظايا ..

  • يا وجه عنترة المغيَّبَ لا تلمني

  • الآنَ في هذا العراءْ ..

  • الخيلُ ترقص عند أقدام الإماءْ

  • وتثور نشوتها وتغلي

  • إن قبلتْ طرفَ الحذاءْ

  • يا وجه عنترةَ المغيبَ لا تلمني

  • صحراء جبهتنا .. وفي قاماتنا صحراءْ

  • وعروقنا .. دمنا ..

  • فواصلُ حبنا .. صحراءْ ..

  • ظمأ وصرختنا .. الصدى

  • صحراءْ ..

  • أنا لا أحبّ النازلين إلى جهنمْ ..

  • والطالعينَ إلى جهنمْ ..

  • يا نفطنا ..

  • آنَ الأوان .. ألا .. تكلمْ

  • أنا لا أحبّ القادمينَ

  • وكلُّ خطوتهم .. وراءْ

  • يتقدمون .. وظلهمْ

  • في الأرض مكسور اللواءْ

  • يتقدمونَ .. وخلفهم ..

  • وأمامهم ..

  • داسوا صراخ الكبرياءْ ..

  • ورأيت في قاماتهم ..

  • خيطاً ضعيفاً .. واهياً ..

  • كان اسمه يوماً دماءْ ..

  • يا وجه عنترة المغيب لا تلمني ..

  • لا أشتهي ..

  • لا أشتهي ..

  • لا أشتهي ..

  • * * *

  • مطرٌ على جدراننا

  • مطرٌ على خطواتنا

  • مطر على أوراقنا

  • مطرٌ على هذا المطرْ

  • سجلتُ قلبي غيمةً

  • ودخلتُ في عرس الشجرْ

  • لا تخرجي

  • قبلتُ عند الكرملِ المشتاق جدّي

  • كان المخيم طالعاً من غيمةٍ

  • كان المخيم نازلاً في غيمةٍ

  • قبلتُ جدّي

  • كانت يداه على جذوع السنديانْ

  • مطرٌ على أشجارنا

  • مطر على الجذع القديمْ

  • هو راسخ

  • هو راسخ

  • هو راسخ

  • * * *

  • مطرٌ وكنّا ساعة الميلاد في هذا المطرْ

  • مطرٌ وكنا ندخلُ الأشجارَ

  • في قاماتنا ..

  • كان الشجرْ ..

  • عصفورةٌ رفتْ وكانت خيمةً

  • عصفورةٌ رفتْ وصارت غيمةً

  • عصفورة راحت توزّع ياسمينْ

  • مال الصغير فأدخلته أمه في صدرها

  • راحت توزع جسمه عند البلادْ

  • حيفا هنا ..

  • يافا هنا ..

  • وهنا الخليلْ

  • حمل الصغير بلاده

  • وانداح في كلّ البلادْ

  • جلست على يده صفدْ ..

  • زرعت فراشةَ حلمها في حلمهِ

  • كبرَ الولدْ ..

  • واشتدَّ في حبِّ البلدْ ..

  • كم أشتهي ..

  • كم أشتهي ..

  • كم أشتهي ..

  • * * *

  • غربتُ .. أو شرقتُ .. لا ..

  • شرقت .. أو غربتُ .. لا ..

  • إني أحبك فامسحي عن جبهتي هذا الضبابْ

  • وتمدّدي .. وتمددي ..

  • خصب طلوعك من مواويل العذابْ .

  • أنا لست أحمل غير وجهك في ضلوعي ..

  • فتمددي .. وتمددي ..

  • كلّ الشبابيك التي ما بيننا

  • حملت مع الزيتون أحلام الإيابْ

  • كلّ المفاتيح التي ما بيننا ..

  • شدّت على هذا الطريقْ ..

  • لأصابعي وقع السنابل والرصاصْ

  • يتلفتُ الآتون من جسمي إلى بصماتهم

  • يتوزّعونْ ..

  • يأتون من شطآنهمْ ..

  • يتشبثونْ

  • * * *

  • غربتَ أو شرقتَ .. لا ..

  • شرقت أو غربت .. لا ..

  • لنهارنا هذا .. المطرْ ..

  • لطريقنا هذا .. الشجرْ ..

  • والعائدونَ .. العائدونَ ..

  • العائدونْ ..

  • طلعَ النهار .. على النهارْ

  • خطواتهمْ ..

  • حيفا تطلّ الآن من مينائها ..

  • يافا تمدّ يدينِ من أشواقها ..

  • هي أرضنا ..

  • هي طرحة العرسِ .. الدماءْ ..

  • هي جذرنا ..

  • مطرٌ .. مطرْ ..

  • شهداؤنا ..

  • مطرٌ .. مطرْ ..

  • والعائدون .. العائدونَ ..

  • العائدونْ ..

  • لنهارنا ..

  • يتدفقونْ ..

  • يتدفقونْ ..

  • يتدفقونْ ..


أعمال أخرى طلعت سقيرق



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x