حثالة الشعر ( سعود الصاعدي )



  • ضاق ذرعاً بسلطة الأسماء

  • فاستطالت ثقافةُ الأدعياء!

  • غاض بحر الخليل فاهتزّ ذعرا

  • كيف تروي حثالةٌ في إنائي؟!

  • ليس إلاّ مُخادعٌ ودعيٌّ

  • كلُّهم يبحرون في شبر ماءِ!!

  • وعييٌّ يعالج اللفظ عاماً

  • والمعاني سقيمةٌ في العراءِ!

  • يحرث الأرض في سنينٍ ويسقي

  • أرضه من لقائط الشعراء!

  • مكّنته من البيان عجوزٌ

  • قد حواها فصار في الأثرياء!

  • فتثنّى كأنّه غصنُ بانٍ

  • وتدلَّى كنجمةٍ في السماء!

  • صوته يسبق الرياح ويمشي

  • في المعاني كمشية السلحفاء!

  • يتغنّى بشعره كلُّ فدمٍ

  • يتهجّى قراءة الأسماء!

  • ودخيلٍ تهزّه كلُّ ثكلى

  • لم تذق من مراضع البلغاء!

  • في زمانٍ تفاصح العِيُّ فيه

  • وتحدّى منابر الخطباء!

  • واذا تقدّم العييُّ خطيباً

  • صار نبلاً تقهقري للوراء!

  • إنّما الشعر خفقةٌ من فؤادٍ

  • حرّكته دوافع الأحشاء

  • ولسانٌ اذا تحدَّث أصغت

  • كلُّ أذنٍ، ونظرةٌ في الفضاء

  • إنّما الشعر نفخةٌ في أديمٍ

  • كان ميْتاً فصار في الأحياء

  • ****

  • *****

  • أيّها الشعر لا تلمني فإنّي

  • أتسلّى بوحدتي وانزوائي!

  • وأراني ملكت نفسي لأنّي

  • لا أراها تسير في الأضواء

  • فهي تحكي فراشة الحقل تهوى

  • لجّة الضوء ،والردى في الضياء!

  • أيّها الشعر لاتلمني فإنّي

  • طعنتني خناجر السفهاء!

  • ورمتني بوابلٍ من غثاءٍ

  • فاعتنقني بزلّتي وغثائي

  • أو فدعني ألملم الجرح حيناً

  • كي تغذّى قريحتي من دمائي

  • فإذا النور حاكه الفجر دوّت

  • صرختي بالقصيدة العصماء


أعمال أخرى سعود الصاعدي



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x