الحزن 2 ( حمزة قناوي )



  • يا رِفقَتِي جَاءَ الصَّبَاح

  • جاءَ الصباحُ ولا يزالُ فؤاديَ المكلوم يسكُنهُ الظلامْ

  • لا الضوءَ أورَثَهُ السلامْ

  • لا هدأةَ الفَجرَ النديِّ حَبَتْهُ بالبِشْرِ المُدَثَّرِ بالوِئَامْ

  • لكنَّهُ قد ظَلَّ في أحزانِهِ الغَرقَي هُناك

  • كأنَّما سكنت به من ألف عامْ

  • حُزني ثَقيْلٌ مُتْعَسٌ يا أصدِقاءْ

  • يأتي كَأَنَّ جهنَّماً أَلقَت بهِ من قاعِهَا

  • في ريحِ وقدتِها السَّموم

  • الحُزنُ يُقبِلُ والهموم

  • .. لا تبتغي إلاَّ الفؤادَ لها مرام

  • وبرغم أني أعبُرُ اليومَ الكئيب على جسورِ الوقت حتى ينتهي

  • لكنَّهُ يبقى هُنا

  • الحُزنُ - لو تدرون - في يومي يُقاسِمُني النهار

  • ويصُبُّ في قلبي السقامْ

  • فكأنَّهُ قد صَبَّ في قلبي اللَّظَى ورمى السَّهام

  • حُزني ثَقيْلٌ مُتعَسٌ يا أصدِقاء

  • يأتي .. يصُبُّ ظلامَهُ في القلبِ آمادَ النهار

  • إن حوَّمَت غربانُهُ السوداءَ تحجبُ شمسَهُ

  • تُلقي على عيني القَتَامةَ والقَتَام

  • حُزني غريبٌ .. موحِشٌ إن زارني

  • أو جاءَ قاصِداً الفؤادَ لهُ مَلاذَ فلا يُبَارِحَ إن أقام

  • حتَّى إذا ما قد مَددتُ لكم يدي يا أصدِقاء ..

  • .. وقد عَشَت مِنهُ العيونُ ..

  • .. ووسَّدَ الدربَ الظلام

  • ألقاكموا مِثلي .. أذَلَّكُمُ الأسى

  • لم يُبقِ من وهج الحياة على عيونِكم الكسيرة إن رَنَت إلاَّ الحُطام

  • الحُزنُ سَمَّمَ يومَنا !

  • قَتَلَ انتشاءَ الوقت في أرواحِنا

  • فكأنَّما ساعاته تمضي بنا فوقَ الضِرام

  • فانجوا بأنفسِكم وفِرُّوا ما استطعتُم من وِثاق الحُزنِ

  • .. من هذا الجحيم

  • لكنكم لن تقدروا

  • وسترجعون مُحَطَّمي الأرواحَ مُستَلَبي السلام

  • والحُزنُ يَضحَكُ في الخِتام !


أعمال أخرى حمزة قناوي



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x