مرج بن عامر ( توفيق زياد )



  • 1ـ العُصارة

  • وعرفتَني لما أتيتكَ

  • بعد غيبتيَ الطويلة ،

  • مستفيض الشوق زائر

  • أبكي بلا دمع

  • وأسحب خطوتي

  • في خطو مفجوع وقابر

  • ونظرت نحوي ..

  • هذه النظراتُ

  • في قلبي .. خناجر

  • علقت أنفاسي عليها

  • ـ غير مختارٍ ـ

  • وعلقت الخواطر

  • وهممت أن تنهض

  • فشدّك ألف قيدٍ

  • محكم الحلقات قاهر

  • وفقدتَ صوتكَ

  • إذ هممت تصيح بي

  • وفقدتُ صوتي

  • وأنا الذي عوّدتُ صوتي

  • أن يطوف ..

  • على المنابر

  • لا تحكِ لي .. لا تحكِ لي !

  • إني شربت ..

  • عصارة المأساة ،

  • يا مرج بن عامر !!

  • 2ـ محرّمات

  • أرضي ..! ترابي ..!

  • كنزيَ المنهوبُ ..! تاريخي ..

  • عظام أبي وجدّي

  • حرمت عليَّ ، فكيف أغفر ؟؟

  • لو أقاموا لي المشانقَ ..

  • لست غافر

  • هذي قرانا السُّمرُ

  • أضحت كلُّها دِمَناً

  • وآثاراً عواثر

  • آحادُها بقيت ،

  • وما زالت

  • تحارب بالأظافر

  • شدَّت على أعناقها أنيابهم

  • تمتصُّ من دمها

  • كواثر

  • لا تحكِ لي .. لا تحكِ لي !

  • حتى المقابر بُعثرت ..

  • حتى المقابر ..

  • 3ـ قطعن النصراويات

  • (من أغنية شعبية قديمة)

  • النصراويّات الجآذرُ

  • كم قطعن مداكَ

  • في خطو الأكابر !

  • زمرٌ على الطرقاتِ

  • فيهنّ الحبالى والبنات البكرُ

  • كالزهر المسافر

  • والمرضعاتُ ..

  • صغارهن على الظهور ،

  • على الخواصر

  • يَنقُلْنَ أكوام الغلالِ ،

  • من الحقول ..

  • إلى البيادر

  • يسهرنَ حول النّار ،

  • ينشدن الأغاني

  • دون آخِر

  • عن حرب تركيّا ،

  • وأسراب الفرارييّنِ ،

  • عن ظلم العساكر

  • وعن الخواتم ، والأساورِ ،

  • كيف بيعت

  • لاقتناء سلاح ثائر

  • لا تحكِ لي .. لا تحكِ لي !

  • إن كان لصُّ الأرضِ وحشاً كاسراً ،

  • فالعزم

  • فينا

  • ألفُ

  • كاسِر

  • 4ـ الظاهرة والعمق

  • لا تحكِ لي ! لا تحكِ لي

  • أنا قادمٌ

  • من حيث تُغتال الضمائر

  • وتذوب في الأغلالِ

  • أيدٍ حُرّةٌ

  • ويوسوس الفولاذُ

  • في أقدام صابر

  • أنا قادمٌ

  • من حيث كل فمٍ

  • عليه حارسٌ

  • والمخبِرون على الستائر

  • حيث استوى في الحُكمِ

  • شرطيٌّ

  • وقديسٌ

  • وتاجر

  • حيث الجريمة فرَّخت

  • في كلّ مأمورٍ

  • وآمر

  • حيث العيون السُّودُ

  • تثقبُ بالرصاصِ

  • وبالخناجر

  • حيث الرجال بلا طعامٍ

  • والنساءُ بلا رجالٍ

  • والجمالُ بدون شاعر

  • حيث الحدود خنادق

  • والبحر زيت كله

  • والأفق بالفولاذ عامر

  • وحديقة الأطفال

  • صارت مصنعاً للكُرهِ

  • وانغمّت البصائر

  • حيث الصّدى والظلّ

  • ينكر أصلهُ

  • ويسوط خالقه مغامر

  • أنا قادم

  • من حيث

  • تلتهب الضمائر

  • حيث المآسي تصنع الأبطال

  • والشكوى

  • علامة كل خائر

  • حيث الشوارع زاحفات بالرجالِ

  • مواكباً

  • من دون آخر

  • حيث البحيرات التي

  • أمواجها أعلام شعبٍ

  • لن يهاجر

  • وحناجر الأطفال

  • والعمال

  • والشعراء

  • تملأ

  • أفقَ عالمنا

  • بشائر

  • *

  • *

  • لا تحكِ لي .. لا تحكِ لي !

  • أأنا الذي نيّبت

  • تخدعني المظاهر .. ؟!

  • الضؤ والمأساة

  • قالا لي: لعنتَ ، إنفذ

  • إلى عمق الظواهر

  • لا شئ يبقى نفسه

  • والدّهر

  • دولاب ودائر

  • ولكل ليل آخرٌ ،

  • مهما بدا ..

  • من دون آخر ..

  • 5 ـ شوق العواصِف

  • يا جذر جذري !! انني سأعود حتماّ

  • فانتظرني . انتظرني في شقوق الصخر ،

  • والأشواك ، في نوارة الزيتون ، في

  • لون الفراش ، وفي الصدى والظل ،

  • في طين الشتاء وفي غبار الصيف ،

  • في خطو الغزال، وفي قوادم كل طائر..

  • شوق العواصف في خطاي ،

  • وفي شراييني ..

  • نداء الأرض .. قاهر

  • أنا راجع فاحفظنَ لي

  • صوتي .. ورائحتي .. وشكلي

  • يا أزاهر

  • إحفظن لي

  • صوتي .. ورائحتي .. وشكلي ،

  • يا أ .. ز .. ا .. ه .. ر !!


أعمال أخرى توفيق زياد



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x