لن أعود إلى المرعى ( تركي عامر )



  • سقطَتْ مِطْرَقَةٌ * مِن شُرْفَةِ هذا المساء * لتستقرَّ على سطحِ بحرٍ * مِن رخامٍ أبيضَ ليسَ رخوًا

  • ثمَّةَ سَبَّابَةٌ مِن خزف * وإبهام * يُمْسِكَانِ بريشةِ عنقاء

  • سالَ دَمٌ أسوَد * بما فيهِ الكفاية * لترميمِ "لسانِ العرب" * بطريقةٍ مخالِفةٍ * لشريعةِ الرَّوِيّ

  • وسالَ دمٌ أحمر * يكفي لإعادةِ كتابةِ التّاريخِ * مرّتَين * مرّةً مِنَ اليمينِ إلى اليسار * برعايةِ السّيّد * وزير ِ الدّاخليّة * وأخرى مِنَ اليسارِ إلى اليمين * برعايةِ السّيّد * وزيرِ الخارجيّة

  • وسالَ دَمٌ أخضر * لتأثيثِ هياكلِ التّراث * بأصنامٍ من خُبْزٍ * وآلهةٍ من نبيذ * تَقْرَبُ الصّلاَةَ * ولا تعرفُ صلةَ الأرحام * لكنّها تعرفُ الرّحمة

  • تلاطمَ موجٌ كثيرٌ * وتكاثرَتْ أسماك * فتجرّأَ الزَّبَد * على غيمةٍ مارقة * وتداخلَ الملحُ في لحمِ السّفينة * وفي أحلامِ الملاّحينَ * والفقراء

  • تَعَمَّمَ الطّوفان * فاختبأَتْ فاكهةُ البحرِ * في بطنِ حوت * حالمةً بِأفُقٍ * يُفْضِي إلى شواطئِ شمسٍ * تشرقُ مِن شمال

  • فأنشأَ الرّاعي يقولُ شعرًا * لن أذهبَ إلى المرعى بعدَ اليوم * فَلْتَفْلَتِ الذّئاب * وَلْيَفْنَ الْغَنَم


أعمال أخرى تركي عامر



المزيد...

العصور الأدبيه

نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x