الموت في لوحات (3) ( أمل دنقل )



  • عرفتها في عامها الخامس و العشرين

  • و الزمن العنّين ..

  • ينشب في أحشائها أظفاره الملويّة

  • صلّت إلى العذراء ، طوفّت بكلّ صيدليّة

  • تقلّبت بين الرجال الخشنين !

  • .. و ما تزال تشتري اللّفائف القطنيّة !

  • .. ما تزال تشتري اللّفائف القطنيّة !

  • ... ... ... .. .. ...

  • و حين ضاجعت أباها ليلة الرعد

  • تفجّرت بالخصب و الوعد

  • و اختلجت في طينها بشارة التكوين !

  • لكنّها نادت أباها في الصباح ..

  • فظلّ صامتا !

  • هزّته .. كان ميّتا !!


أعمال أخرى أمل دنقل



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x