أدركتَ فَجْرَ الحَياة ِ أعمْى ( أبو القاسم الشابي )



  • أدركتَ فَجْرَ الحَياة ِ أعمْى

  • وَكُنْتَ لاَ تَعْرِفُ الظَّلامْ

  • فَأَطْبَقَتْ حَوْلَكَ الدَّيَاجِي

  • وغامَ من فوقِك الغمامْ

  • وَعِشْتَ في وَحْشَة ٍ، تقاسي

  • خواطراً، كلّها ضرامْ

  • وغربة ٍ، ما بها رفيقٌ

  • وظلمة ٍ، ما لها ختام

  • تشقُّ تِيهَ الوجودِ فرداً

  • قد عضّك الفَقْرُ والسُّقَامْ

  • وطاردتْ نفسَك المآسي

  • وفرَّ من قلبِك السّلامْ

  • هوِّنْ عَلى قلبك المعنَّى

  • إنْ كُنْتَ لاَ تُبْصِرُ النُّجُومْ

  • ولا ترى الغابَ، وهْو يلغو

  • وفوقه تَخْطُرُ الغُيومْ

  • ولا ترى الجَدْوَلَ المغنِّي

  • وَحَوْلَهُ يَرْقُصُ الغيم

  • فكلُّنا بائسٌ، جَديرٌ

  • برأفة ِ الخالقِ العَظيمْ

  • وكلُّنا في الحياة أعمى

  • يَسُوقه زَعْزَعٌ عَقِيمْ

  • وحوله تَزْعَقُ المَنَايا

  • كأنَّها جِنَّة ُ الجَحِيمْ:

  • يا صاح! إن الحياة قفرٌ

  • مروِّعٌ، ماؤهُ سرابْ

  • لا يجتني الطَّرْفُ منه إلاّ

  • عَواطفَ الشَّوكِ والتُّرابْ

  • وأسعدُ النّاس فيه أعمى

  • لا يبصرُ الهولَ والمُصابْ

  • ولا يرى أنفس البرايا

  • تَذُوب في وقْدَة ِ العَذَابْ

  • فاحمدْ إله الحياة ، وافنعْ

  • فيها بألْحَانِكَ العِذابْ

  • وعِشْ، كما شاءَتِ الليالي

  • من آهَة ِ النَّاي والرَّبَابْ


أعمال أخرى أبو القاسم الشابي



المزيد...