وَدِدْتُ وَمَا تُغْنِي الودَادَة ُ أَنَّني ( كثير عزة )



  • وَدِدْتُ وَمَا تُغْنِي الودَادَة ُ أَنَّني

  • بما في ضمير الحاجبيّة عالمُ

  • فإنْ كَانَ خَيْراً سَرَّني وعَلِمْتُهُ

  • وإنْ كان شرّاً لم تلمني اللّوائمُ

  • وما ذكرتكِ النَّفسُ إلاّ تفرَّقتْ

  • فَريقينِ مِنها عَاذِرٌ لي ولائمُ

  • فريقٌ أبى أن يقبلَ الضَّيم عنوة ً

  • وآخرُ منها قابلُ الضَّيمِ راغمُ

  • أروحُ وأغدُو من هَوَاكِ وأسْتَرِي

  • وفي النّفْس ممّا قد عَلِمْتِ علاقمُ

  • إلى أهل أجنادينَ من أرض منبجٍ

  • على الهوْلِ إذ ضَفْرُ القُوَى مُتَلاحمُ

  • وَمَا لَسْتُ من نُصْحي أخاكَ بمُنكَرٍ

  • ببُطنانَ إذْ أهلُ القبابِ عماعمُ

  • سيأتي أميرَ المؤمنينَ ودونهُ

  • رُحابٌ وأنهارُ البُضيعِ وجاسمُ

  • ثنائي تُنمّيهِ عليَّ ومدحتي

  • سمامٌ على ركبانهنَّ العمائمُ


أعمال أخرى كثير عزة



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x