سيأتي أميرَ المؤمنينَ ودونَهُ ( كثير عزة )



  • سيأتي أميرَ المؤمنينَ ودونَهُ

  • جماهيرُ حسمى : قورُها وحزونُها

  • تُجاوِبُ أصْدَائي بِكُلِّ قَصيدة ٍ

  • من الشعر مُهْدَاة ٍ لمن لا يُهينها

  • أُفحِّمُ فيها آلَ مروانَ إنَّهم

  • إذا عَمَّ خوفٌ عبدَ شمسٍ حُصونها

  • أُسودُ بوادي ذي حماسٍ خوادرٌ

  • حَوانٍ على الأَشْبَالِ محمًى عرينها

  • إذا طلبوا أعلى المكارمِ أدركوا

  • بِمَا أَدْرَكَتْ أحْسَابُ قَوْمٍ ودينها

  • لقد جَهَدَ الأعداءُ فوْتَكَ جُهْدَهُمْ

  • وَضَافَتْكَ أبكارُ الخُطُوبِ وَعُونها

  • فَمَا وَجَدُوا فيكَ ابنَ مَرْوَانَ سَقْطَة ً

  • ولا جهلة ً في مأزقٍ تستكينُها

  • ولَكِنْ بَلَوْا في الجِدِّ منكِ ضريبَة ً

  • بعيداً ثراها مسمهرّاً وجينُها

  • إذا جاوزوا معروفَها أسلمتهُمُ

  • إلى غَمْرَة ٍ لا يَنْظُرُ العوْمَ نونُها

  • إذا ما أرادَ الغزوَ لم تثنِ عزمَهُ

  • حَصَانٌ عليها نظمُ دُرٍّ يزينُها

  • نهَتْهُ فَلَمّا لم تَرَ النّهْيَ عَاقَهُ

  • بكَتْ فَبَكَى مِمَّا شَجَاهَا قطينُها

  • ولم يثنِهِ عندَ الصَّبابة ِ نهيُها

  • غَدَاة َ استهلَّتْ بالدُّموعِ شؤونُها

  • ولكنْ مضى ذو مرَّة ٍ متثبِّتٌ

  • لسُنّة ِ حقٍّ واضحٍ يسْتَبِينُها

  • أشمُّ عميمٌ في العمامة ِ أظهرتْ

  • حزامتُهُ أجْلاَدَ جسمٍ يُعينُها

  • وصدقَ مواعِيدٍ إذا قيل إنّما

  • يُصَدِّقُ موعودَ المغيبِ يقينُها

  • فَتًى أخْلصَتْهُ الحَرْبُ حتَّى تقلَّبتْ

  • كما أَخلَصَتْ عَضْباً بضربٍ قيونها

  • وَهُمْ يَضْرِبُون الصَّفَّ حتَّى يُثبِّتوا

  • وهم يُرْجِعُون الخَيْلَ جُمّاً قرونها


أعمال أخرى كثير عزة



المزيد...
نحن نستخدم كوكيز خاصه بنا و بأطراف أخرى لتحسين خبره المستخدم فى موقعنا و أيضا هى ضروريه لإتمام بعض العمليات التى يطلبها المستخدم على الموقع إذا إستمررت فى التصفح فسوف نعتبر أنك توافق على إستخدام الكوكيز. يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات هنا. x