يقصِّرُ قربُكَ ليلي الطّويلا؛ ( ابن زيدون )



  • يقصِّرُ قربُكَ ليلي الطّويلا؛

  • ويشفي وصالُكَ قلبي العليلا

  • وإنْ عَصَفَتْ مِنكَ رِيحُ الصّدُودِ،

  • فقدْتُ نسيمَ الحياة ِ البليلا

  • كمَا أنّني، إنْ أطلْتُ العثارَ،

  • ولمْ يُبدِ عُذْرِيَ وَجْهاً جَمِيلا

  • وَجَدْتُ أبا القَاسِمِ الظّافِرَ، الـ

  • ـمُؤيَّدَ باللهِ، مولى ً مقيلا

  • إذا ما نداهُ همَى والحيَا

  • شَآهُ، كَشأوِ الجَوادِ البَخِيلا

  • وأقْلامُهُ وَفْقُ أسْيافِهِ،

  • يَظَلّ الصّريرُ يُبارِي الصّلِيلا


أعمال أخرى ابن زيدون



المزيد...