يا ظبية ً لطفتْ منّي منازِلُها، ( ابن زيدون )



  • يا ظبية ً لطفتْ منّي منازِلُها،

  • فالقَلبُ مِنهُنّ، وَالأحداقُ والكَبِدُ

  • حبّي لكِ، الناسُ طرّاً يشهدون به؛

  • وأنتِ شاهدة ٌ إنْ يثنِهِمْ حسدُ

  • لَمْ يَعْزُبِ الوَصْلُ فِيما بَينَنا أبَداً،

  • لَوْ كِنتِ وَاجِدَة ً مِثْلَ الذي أجِدُ


أعمال أخرى ابن زيدون



المزيد...