قد بَعَثْناهُ يَنفَعُ الأعضاءَ، ( ابن زيدون )



  • قد بَعَثْناهُ يَنفَعُ الأعضاءَ،

  • حينَ يجلو، بلطفِهِ، السَّخْناءَ

  • جاءَ يزْهَى بمستشفٍّ رقيقٍ،

  • يخدَعُ العينَ رقّة ً وصفاء

  • تنفُذُ العينُ منهُ في ظرْفِ نورٍ،

  • ملأتْهُ أيْدي الشُّموسِ ضياء

  • أكْسَبَتْهُ الأيّامُ بَرْدَ هَوَاءٍ،

  • فهوَ جسمٌ قد صيغَ ناراً وماء

  • مَنظَرٌ يُبهِجُ القُلوبِ، وطَعَمٌ

  • تشكرُ النّفسُ عهدَهُ استمراء

  • لذّة ُ الوصلِ نالَهُ، بعد يأسٍ،

  • كلفٌ طالَما تشكَى الجفاء

  • يفضحُ الشّهدَ طعمُهُ، كلّما قيـ

  • ـسَ إليهِ، ويخجِلُ الصّهباء

  • فضلَ السّابقَ المقدَّمَ، في النّضْـ

  • ـجِ، فأزْرَى بطعمِهِ إزْرَاء

  • غيرَ أنّي بَعَثْتُ هَذا غِذاءً،

  • يشتهِيهِ الفتى ، وذاكَ دوَاء

  • مُلْطِف يُبْرِدُ المِزَاجَ، إذا

  • جاشَ التهاباً، ويقمعُ الصّفراء


أعمال أخرى ابن زيدون



المزيد...