جاءتْكَ وافِدَة ُ الشَّمُولْ، ( ابن زيدون )



  • جاءتْكَ وافِدَة ُ الشَّمُولْ،

  • في المنظرِ الحسنِ، الجميلْ

  • لمْ تَحْظَ، ذائِبَة ً، لَدَيْـ

  • ـكَ، ولمْ تنلْ حظَّ القبولْ

  • فَتجامَدَتْ، مُحْتالَة ً،

  • والمَرْءُ يَعْجِزُ لا الحَوِيلْ

  • لولا انقلابُ العينِ سُـ

  • دّتْ، دونَ بغيتِها، السّبيلْ

  • لهَجرْتَهَا صَفْراءَ في

  • بيضاءَ، هاجرُها قليلْ

  • الكأسُ مِنْ رَأدِ الضّحَى ؛

  • والرّاحُ منْ طفلِ الأصيلْ

  • آثرْتَ عائدة َ التّقَى ،

  • ورَغِبْتَ في الأجْرِ الجَزِيلْ

  • يا أيّها المَلِكُ، الّذِي

  • ما في الملوكِ لهُ عديلْ

  • يا ماء مزنٍ، يا شها

  • بَ دجنة ٍ، يا ليثَ غيلْ

  • يَا مَنْ عَجِبْنَا أنْ يَجُو

  • دَ، بِمِثْلِهِ، الزّمَنُ البَخِيلْ

  • بشرَاكَ دنْيَا غضّة ٌ،

  • في ظِلّ إقْبالٍ ظَلِيلْ

  • رقّتْ، كمَا سالَ العِذَا

  • رُ بجانبِ الخدّ الأسيلْ

  • وتأوّدَتْ، كالغصْنِ قا

  • بلَ عطفَه، نفَسُ القبولْ

  • يصبي مقبّلُهَا الشّهـ

  • ـيُّ ولحظُهَا السّاجي العليلْ

  • فَتَمَلُّهَا في العِزّة ِ الـ

  • ـقَعْساء، وَالعُمُرِ الطّوِيلْ


أعمال أخرى ابن زيدون



المزيد...