إن تكُنْ نَالَتْكِ، بالضّرْبِ، يدي؛ ( ابن زيدون )



  • إن تكُنْ نَالَتْكِ، بالضّرْبِ، يدي؛

  • وَأصابَتْكِ بِمَا لَمْ أُرِدِ

  • فلقدْ كنتُ، لعمرِي، فادياً

  • لكِ بالمالِ وبعضِ الولدِ

  • فثقي منّي بعهدٍ ثابتٍ،

  • وَضَمِيرٍ خَالِصِ المُعْتَقَدِ

  • وَلَئِنْ سَاءَكِ يَوْمٌ، فَاعْلَمي

  • أنْ سيتْلُوهُ سرورٌ بغدِ


أعمال أخرى ابن زيدون



المزيد...